أضف تعليقاً

شذره فكرية عن حروب العهد القديم

Capture

شذره فكرية عن حروب العهد القديم

حينما تصطدم سيارة بشاب في مقتبل العمر لا يتسائل البشر لماذا مات بهذه الطريقة او حتي متي .! ويتسائل البعض عن بعض احداث القتل في العهد القديم علي العلم انها انتقلت من حادث الفراده الي حادث الجمع ..! فاذا قبلت ان الله هو الخالق والمالك ومقاصده لا يسال عنها في حادثة الشاب لماذا لا تقبل في بعض احداث العهد القديم ؟

أضف تعليقاً

الرد علي شبهة قطع الرؤوس في الكتاب المقدس ايليا وقطع رؤوس ابناء أخاب

screen-shot-2016-02-08-at-3-53-41-pm

الرد علي شبهة قطع الرؤوس في الكتاب المقدس ايليا وقطع رؤوس ابناء أخاب

زعم المعترض ان ايليا امر بقطع رؤوس ابناء أخاب وهذا لا يوجد ذكره في الكتاب المقدس باكمله بل اورد نصاً في سفر الملوك الاول لا علاقة له بأخاب ومن الواضح عدم الاطلاع علي النص فالنص يوجد في الملوك الثاني الاصحاح العاشر وليس الملوك الاول وهذه عادة الناقلين بدون فهم وتم تداول الشاهد الخاطئ بين العامة . لكن النص المقصود هو ما جاء في ملوك الثاني 10 :  7 فلما وصلت الرسالة إليهم أخذوا بني الملك وقتلوا سبعين رجلا ووضعوا رؤوسهم في سلال وأرسلوها إليه إلى يزرعيل. وهو لا علاقة له بايليا .فايليا تنبأ فقط ولم يقم باصدار امر لكنه قال نبوة  وسنتحدث عنها في مستهل الرد .

الرد باختصار

القصة في ملوك الثاني 10

1 وكان لأخآب سبعون ابنا في السامرة. فكتب ياهو رسائل وأرسلها إلى السامرة، إلى رؤساء يزرعيل الشيوخ وإلى مربي أخآب قائلا

2 «فالآن عند وصول هذه الرسالة إليكم، إذ عندكم بنو سيدكم، وعندكم مركبات وخيل ومدينة محصنة وسلاح،

 3 انظروا الأفضل والأصلح من بني سيدكم واجعلوه على كرسي أبيه، وحاربوا عن بيت سيدكم».

 4 فخافوا جدا جدا وقالوا: «هوذا ملكان لم يقفا أمامه، فكيف نقف نحن؟»

 5 فأرسل الذي على البيت والذي على المدينة والشيوخ والمربون إلى ياهو قائلين: «عبيدك نحن، وكل ما قلت لنا نفعله. لا نملك أحدا. ما يحسن في عينيك فافعله».

 6 فكتب إليهم رسالة ثانية قائلا: «إن كنتم لي وسمعتم لقولي، فخذوا رؤوس الرجال بني سيدكم، وتعالوا إلي في نحو هذا الوقت غدا إلى يزرعيل». وبنو الملك سبعون رجلا كانوا مع عظماء المدينة الذين ربوهم.

7 فلما وصلت الرسالة إليهم أخذوا بني الملك وقتلوا سبعين رجلا ووضعوا رؤوسهم في سلال وأرسلوها إليه إلى يزرعيل.

 8 فجاء الرسول وأخبره قائلا: «قد أتوا برؤوس بني الملك». فقال: «اجعلوها كومتين في مدخل الباب إلى الصباح».

 9 وفي الصباح خرج ووقف وقال لجميع الشعب: «أنتم أبرياء. هأنذا قد عصيت على سيدي وقتلته، ولكن من قتل كل هؤلاء؟

10 فاعلموا الآن أنه لا يسقط من كلام الرب إلى الأرض الذي تكلم به الرب على بيت أخآب، وقد فعل الرب ما تكلم به عن يد عبده إيليا».

 11 وقتل ياهو كل الذين بقوا لبيت أخآب في يزرعيل وكل عظمائه ومعارفه وكهنته، حتى لم يبق له شاردا.

اين ما زعمه المعترض ان هذا امر من ايليا ؟ بل ان الامر كله يختص بياهو الذي تم مسحه ملكاً علي اسرائيل من قبل أليشع .وكان اعلان  اليشع ان ياهو سيبيد كل بيت أخاب الذين قتلو الانبياء وعبدوا البعل ونشروا الفساد .بناءاً علي اعلان الرب لايليا من قبله في النبوة .في ملوك الاول  21 : 21 هأَنَذَا أَجْلِبُ عَلَيْكَ شَرًّا، وَأُبِيدُ نَسْلَكَ، وَأَقْطَعُ لأَخْآبَ كُلَّ بَائِلٍ بِحَائِطٍ وَمَحْجُوزٍ وَمُطْلَق فِي إِسْرَائِيلَ.  وذلك لعده اسباب وهي

شرور الملك أخاب المبغض للرب والشرير الذي ترك العنان لايزابل زوجته لتقود المملكة للشر والدمار .

 ومن شروره تفننه في اغاظة الرب كما جاء في

 ملوك الاول 16

33 وعمل أخآب سواري، وزاد أخآب في العمل لإغاظة الرب إله إسرائيل أكثر من جميع ملوك إسرائيل الذين كانوا قبله.

قتل اتقياء الرب

قتل أخآب رجلاً تقيًّا مسكينًا، اسمه نابوت اليزرعيلي، لا ذنب له إلا إنه متمسك بشريعة الرب ورفض بيع كرامته قائلاً: «حاشا لي من قبل الرب أن أعطيك ميراث أبائي» (1ملوك21: 30). فأظهر أخآب طمعه وفراغ قلبه رغم كل ممتلكاته، وأظهر كراهيته وشراسته بقتله تقيًّا يخاف الرب.

بغضة للحق وسماعة للضلال  بحسب ما جاء في ملوك الاول 22

المسكين أخآب لم يكن مُحِبًّا لصوت الحق؛ فمرة من المرات خرج للحرب وجمع حوله 400 رجلاً من أنبيائه الذين ملأهم روح الكذب ليسألهم عن رأي الرب في الخروج للحرب، فقالوا له: «اصعد وأفلح فيدفعها الرب ليدك»!

وفى ذات الوقت استبعد ميخا بن يملّة النبي التقي، بل سجنه في حبس، لأنه تكلم إليه بكلام الرب بصدق.

وفعل اخاب العديد من الشرور التي تلاحق الوثنية لكن لا يوجد لدينا متسع من الوقت لسردها .فرفع الرب عنه الحماية وسمح بعقابه علي يد ياهو علي الرغم ان ياهو لم يكن بعيداً ايضاً عن الشر فيقول عنه  سفر الملوك الثاني 10 :  31 ولكن ياهو لم يتحفظ للسلوك في شريعة الرب إله إسرائيل من كل قلبه. لم يحد عن خطايا يربعام الذي جعل إسرائيل يخطئ. لكن بعد فعله ما فعله مع بيت أخاب قال الرب له انه فعل المستقيم بعينه من سماح لهذا الامر ان يحدث .وتكلم معه بمصطلحات بشرية يفهمها الانسان كانه يقول له جيد ما فعلت بحسب فعل السماح وعلمي المسبق .وعلي العلم انه يعلم انه لم يكن مستقيم القلب بدرجة كبيره وانه سيحيد قال له ان ابناءه سيجلسون علي كرسي اسرائيل للجيل الرابع فهذه مشيئة الله لكن يختار الانسان دائما عكس لمشيئة الصالحة لله فلم يتحفظ سلوك ياهو في شريعة الرب بل حاد عنها ؟.فالامر هو علم الله المسبق بقضاء ياهو علي بيت أخاب وسماحه بهذا الامر .فالله هو الخالق والمالك لا نساله عن توقيت وفاة شخص او مجموعة او سبب الوفاة فهذه هي مقاصد الله التي لا يمكن ان نفهمها .

يقول كتاب

Bergant, D., & Karris, R. J. (1989). The Collegeville Bible commentary : Based on the New American Bible with revised New Testament. Previously published in 36 separate booklets. (314). Collegeville, Minn.: Liturgical Press

كان الامر اعتبار تحقيقاً لنبوة ايليا علي بيت اخاب كما جاء في ملوك الاول 21 : 21 .

ويقول كتاب

Adeyemo, T. (2006). Africa Bible commentary (452). Nairobi, Kenya; Grand Rapids, MI.: WordAlive Publishers; Zondervan.

ادعي ياهو انه برئ من وفاة الامراء ولكن الامر كان تحقيق النبوة التي لايليا لكن ياهو ذهب بعيداً بكثير عن الله وقتل جميع الاصدقاء والكهنة والقاده الذين كانو مقربيين من أخاب .

ويذكر لنا كتاب

Matthews, V. H., Chavalas, M. W., & Walton, J. H. (2000). The IVP Bible background commentary : Old Testament (electronic ed.) (2 Ki 10:6-8). Downers Grove, IL: InterVarsity Press.

عن السياسة التي اتبعها ياهو ضد اي تمرد كقائد عام لدولة اسرائيل وكقائد للجيش .وهي سياسة قطع الرؤوس ووضعها علي البوابة وهي ما تم استعماله من قبل جيوش اشور فيقول

ان الرؤوس علي البوابة كانت من عادات الممارسات الاشورية وهو لتحذير السكان ان اي تمرد سيقابل بنوع من القسوه .

وهذا ما ياكده كتاب

KJV Bible commentary. 1997, c1994 (716). Nashville: Thomas Nelson.         

ان ياهو استخدم حيلة اشورية في الحرب وهي الرؤوس علي البوابة .

وقد حاول اخاب تبرئة نفسه من الدماء فيقول لنا كتاب

Radmacher, E. D., Allen, R. B., & House, H. W. (1999). Nelson’s new illustrated Bible commentary (2 Ki 10:6-9). Nashville: T. Nelson Publishers.

تظاهر ياهو ان رسالته قد اساء فهمها .ولكن علي اي حال ان شر أخاب قد جلب علي هؤلاء القضاء الالهي .

في النهاية فعل ياهو ما فعله بناءاً علي سماح الرب وعلم الرب المسبق واعلان الرب لايليا لما سوف يفعله ياهو فالله ليس في مسرح السماء يمسك الخيوط ويحرك الاشخاص للفعل .بل هم يفعلوا بانفسهم  فياهو هو ملك اسرائيل ويجوز له كملك حماية مملكته ودولة اسرائيل من هؤلاء . فنحن نتكلم عن دولة وليس مدينة مثالية فضلي .تذهب الدول الي الحروب عادتاً وكانت الحروب تتميز بالوحشية الشديده في هذه العصور .

ومثال ايضاً للتوضيح

اذا كان هناك رئيس مجلس لادارة شركة وهذه الشركة في اليابان ويوجد هناك فرع للشركة في مصر له مدير خاص به . وكان رئيس مجلس الادارة قبل تعيين المدير قد اوصاه بمراقبة موظف نتيجة كثره الشكاوي حوله .وقال له انه يعلم انه  آجلاً ام عاجلاً سيتم طرد هذا الموظف قريباً علي يدي المدير  .

والمدير يطلع رئيس مجلس الادارة بكافة التطورات وما يدور داخل الفرع في مصر .واخر التطورات التي اطلعه عليها هو فساد واخذ رشوة واهدار للمال لهذا الموظف .فما كان علي المدير بطرده خارج الشركة بدون اي مستحقات .

يمكننا ان نري الله انه رئيس مجلس الادارة

واسرائيل المدير

والموظف هو بيت أخاب

اسرائيل كدولة يحق لها حماية نفسها من اي فساد كما يحق لمدير الفرع في مصر حماية الفرع من الموظف .

رئيس مجلس الادارة “الله” نبه واعلن لاسرائيل ما سوف يتم ولم يكن له دخل بتدخل مباشر في الموضوع لكن بعلمه المسبق بسير فساد الموظف “بيت اخاب” وما سيفعله المدير “اسرائيل” قريبا اعلن .

ليكن للبركة

مدونة ميمرا يهوه

أضف تعليقاً

ايرمان “لم يكن لاهوت المسيح اختراعاً حديثاً “

Bart_D._Ehrman-1علي الرغم كون كلامه لا يفرق معنا لكن نستشهد ببعض عباراته لاجل بعض الذين يهيمون به …

ايرمان “لم يكن لاهوت المسيح اختراعاً حديثاً “

“The idea that Jesus is God is not an invention of modern times, of course…it was the view of the very earliest Christians soon after Jesus’s death.”1

“فكرة ان يسوع هو الله هي فكرة ليست مستحدثة من اختراع العصر الحديث .بالطبع … كانت هذه الرؤية مبكرة جداً للمسيحين بعد موت يسوع “

المرجع

 1. Bart D. Ehrman, How Jesus Became God: The Exaltation of a Jewish Preacher from Galilee (New York: Harper One, 2014), 3 as quoted by Nabeel Qureshi in No God but One: Allah or Jesus?, p. 275.

أضف تعليقاً

هل حقا كان ليسوع اثني عشر تلميذاً ؟ سين ماكدويل

gosple

هل حقا كان ليسوع اثني عشر تلميذاً؟

ترجمة جان كرياكوس

اشراف فريق اللاهوت الدفاعي

قد تتسأل، “لماذا عليك ان تثبت حقيقة وجود تلاميذ ليسوع؟ هل يتسأل أحد فيما اذا كانوا موجودين؟”

، نعم، فبعض الناس يسألون هذا السؤال. فقد كانت لي مناظرة مؤخرا حول وجود التلاميذ مع باحث الاساطير Ken Humphreys علي راديو المسيحي الاول. لم يفاجئني انه بدأ بسؤال عن حقيقة وجود التلاميذ.

 الباحث التاريخي عن يسوع John Meier  يأسف لكونه عليه ان يدافع عن حقيقة تبعية مجموعة ليسوع تعرف بالاثني عشر: “من حسن الحظ انه ليس علينا ان نمضي مزيد من الوقت لنثبت ايضا ان يسوع كان لديه تلاميذ خلال مدة خدمته، حيث يندر ان لم يكن ينعدم انكار الحقيقة التاريخية لوجودهم.”(1)

و مع ذلك، فهذا جزء بسيط للمرجعية التاريخية للاثني عشر تلميذا من كتابي The Fate of the Apostles او مصير التلاميذ:

  1. البراهين المتعددة:

ان حقيقة وجود مجموعة عرفت “بالاثني عشر” قد تبرهن عليها من خلال عدة مصادر و طرق. الاشارة الي الاثني عشر، عشرة مرات في انجيل مرقس (بعض من هذه الحالات، مثل الاصحاح الثالث العدد من 13 الي 19، ربما ايضا ما قبل مرقس). ايضا الاشارة للتلاميذ في انجيل يوحنا (مثل 6 :67، 20 : 24)، و (انجيل متي19 : 28/ و انجيل لوقا 22 : 30)، و في رسائل بولس الرسول ( كورونثوس الاولي 15 : 5).

  1. مقياس الحرج:

 

كان من المحرج للكنيسة الاولي ان تختلق وجود تلميذ ليسوع ليقوم بخيانته. ان الكاتب Meier يلاحظ، “ان مقياس الحرج يلعب دورا، لانه لا يوجد سبب مقنع يستدعي قيام الكنيسة الاولي بأختلاق ان يهوذا احد الاثني عشر تلميذا الذين اختارهم يسوع، قد قام بخيانته.(2)

  1. قلة التفاصيل الكثيرة بالكنيسة الاولي:

 

لتجد الدليل ضد وجود التلاميذ، يكتب Humphreys:

“ان التلاميذ يجب ان يكونوا اثني عشر من اشهر الاشخاص بالتاريخ. لقد اخبرنا ان يسوع اختارهم بنفسه ليشهدوا اعماله العجيبة، يتعلموا تعاليمه الثامية، و يحملوا الخبر السار عن ملكوته الي أقصي المسكونه. منما يثير الدهشه اننا لا نعرف الكثير عنهم. فنحن لا نستطيع التأكد حتي من اسماءهم: فمن الواضح انه لو كان الاثني عشر من الشخصيات المعروفة تاريخيا،  بهذا الدور الهام في تأسيس و ازدهار الكنيسة، كان من المستحيل ان يحدث مثل هذا الارتباك حول السؤال البدائي في من كان اولئك.”(3)

انه يثير نقطة عادله, لكن في الحقيقة، اعتقد ان البرهان يشير الي الاتجاه الاخر. فكر في الامر: اذا كانت الكنيسة الاولي قد اختلقت وجود التلاميذ، سيكون علينا ان نتوقع ان التسجيلات الاولي (مثل سفر اعمال الرسل) تكون مليئة بالتفاصيل حول حياتهم و انجازاتهم. اذا كانت الكنيسة الاولي قد اختلقت امر وجودهم، لكانت قد شعرت بحاجاتها لاعطائنا تفاصيل هامة عن حياتهم و خدماتهم لاثبات وجودهم. ان الحقيقة المجردة هي ان هذه التفاصيل الكثيرة مهملة بالتسجيلات الاولي تعتبر برهان علي ان الكنيسة الاولي لم تختلق وجود التلاميذ و انهم يرجعون لوقت تواجد يسوع تاريخيا. يفسر Craig S. Keenerسبب عدم التركيز في الكنيسة الاولي علي شخصيات التلاميذ:

“علي الرغم من ان هؤلاء التلاميذ كانوا اساسيين من وجهة نظر لوقا اللاهوتية، هذه الاختيارات لم ترفع من شأن الشخصيات المختارة كأشخاص (لذلك التأكيد علي خلفياتهم، مثل في لوقا 5 : 8، 22 : 34 و اعمال الرسل 8 : 3)، و انما هذه الاختيارات القت الضوء علي سلطان خطة الله لتحقيق المهمة بنجاح… بعيدا عن يسوع، كل الشخصيات الرئيسية سوف تكون مثل داود، الذي عبر من المشهد بعد ان حقق مشيئة الله في جيله (اعمال الرسل 13 : 36).”(4)

  1. دراسات الاسماء:

 

لقد  أكمل Richard Bauckham مؤخرا دراسته عن الاسماء اليهودية بالقرن الاول منما يعير دعما اضافيا لمصدقية الاثني عشر.(5) كان يوجد بين اليهود بالقرن الاول بفلسطين، عدد قليل من الاسماء المنتشرة بينما كان يوجد اعداد هائلة من الاسماء النادرة. كما هو متوقع، اذا كان التقليد المسلم عن الاثني عشر تلميذا يمكن الاعتماد عليه، فسيكون مدرج به الاسماء المنتشرة و ايضا الاسماء النادرة، كليهما معا. و هذا بالفعل ما قد وجدناه.

الخلاصة:

 

اذا وضعنا هذه الحقائق معا، فسوف نجد انها تشير الي ان الاثني عشر كانوا مجموعة خاصة من التلاميذ يشكلون دائرة داخلية تحيط بيسوع. هناك بعض الباحثين يشكون في وجود هؤلاء الاثني عشر (مثل Rudolf Bultmann). و لكن بعد اعطاء البراهين، فالغالبية العظمي تقبل وجودهم. في الحقيقة، يحترمE.P. Sandersوجود الاثني عشر تلميذا في وسط “(شبه) الحقائق المؤكدة عن يسوع.(6)ان كاتب هذا المقال هوالعالم اللاهوتي و الحاصل علي الدكتوراهSean McDowell، بجامعة Biola و هو مؤلف لاكثر من 18 كتابا من اكثر الكتب مبيعا، و متحدثا مرموقا دوليا، و مدرسا بمدرسة ثانوية.

يمكنك متابعته علي Twitter: @sean_mcdowell

Blog      : seanmcdowell.org

المراجع:

 

  • John P. Meier, A Marginal Jew: Volume III: Companions and Competitors (New York: Doubleday, 2001), 41.

, 142.

Ken Humphreys, “The 12 Apostles: Fabricated Followers of a Fabricated Saviour,” accessed August 13, 2016:

http://www.jesusneverexisted.com/apostles

[iv] Craig S. Keener, Acts: An Exegetical Commentary (Grand Rapids: Baker, 2012), 1:662.

Richard Bauckham, Jesus and the Eyewitnesses (Grand Rapids, MI: Eerdmans, 2006), 67-92.

E.P. Sanders, Jesus and Judaism (London: SCM, 1985), 101.

أضف تعليقاً

هل قلل التجسد من عظمة الرب وقيده ؟

13254430_10206463075288081_3469521897616041654_n

هل قلل التجسد من عظمة الرب وقيده ؟

يقول Abdu Murray في كتاب Grand Central Question تعليقاً علي سؤال مسلم عن هل قلل التجسد من عظمة الرب وقيده ؟

عندما بلغ ابني عمر التاسعة من عمره دخلنا في مصارعة انا وهو .وبالطبع لم استخدم قوتي بالكامل معه . فهو ابني ولكني لم استطع ان انجوا منه . وعندما قوبل يسوع من معارضية بنوع من القيود مثل الصلب او غيره وبالطبع يسوع لم يستخدم قوته او معرفته في قمع احد ” (1)

فيسوع لم يستعمل قوته او معرفته مع انه يستطيع ان يرسل ملائكة من السماء ويستخدم سلطان لاهوته لكنه كان في فعل الاخلاء اخلي نفسه .ولم يتلاشي اللاهوت او ينتهي في الصليب لان الموت يقع علي الناسوت لا اللاهوت بلكن حينما نتكلم نتكلم عن طبيعة واحده كنيسة الله التي اقتناها بدمه .

ويؤكد موراي ان التجسد اظهر عظمة الرب يسوع لان التجسد اعظم من اي وحي اعظم من اي انسان ويقول ..

“ان بتجسد الكلمة اظهر لنا كيف حارب الله عنا في مياديين القتال .وسلم لقونينا واكل في بيتنا الهادئ وعرفنا الله في جمال الحياة التي رأينها في شخص يسوع الناصري .شخص ما يمكن ان يتصل بنا وهو يسوع افضل طريقة ابتكرها الله لجعل يسوع كاشفاً لنا علي الرغم من قيودنا .وهذا يشهد براعة الله وعطفة الكبير (2)

المراجع

Grand Central Question p 217 

Grand Central Question p 220 

 

أضف تعليقاً

الرد باختصار علي شبهة سلبت كنائس أخرى هل سلب وسرق بولس الكنائس ؟

Capture

الرد باختصار علي شبهة سلبت كنائس أخرى هل سلب وسرق بولس الكنائس ؟

الايات لا تحتاج لشرح لكن سنضعها امامكم .

كورنثوس الثانية 11

7 أم أخطأت خطية إذ أذللت نفسي كي ترتفعوا أنتم، لأني بشرتكم مجانا بإنجيل الله

8 سلبت كنائس أخرى آخذا أجرة لأجل خدمتكم، وإذ كنت حاضرا عندكم واحتجت، لم أثقل على أحد

9 لأن احتياجي سده الإخوة الذين أتوا من مكدونية. وفي كل شيء حفظت نفسي غير ثقيل عليكم، وسأحفظها

10 حق المسيح في. إن هذا الافتخار لا يسد عني في أقاليم أخائية

11 لماذا؟ ألأني لا أحبكم؟ الله يعلم

هل الايات توحي بالسرقة ؟

يقول كتاب التفسير التطبيقي كان يمكن للرسول بولس أن يطلب من الكنيسة في كورنثوس أن تمده بالمال، فقد علم الرب يسوع نفسه أنه يجب أن يقوم المخدومون بالإنفاق على خدام الله (مت ١٠: ١٠)، ولكن الرسول بولس رأى أن طلب النفقة من الكنيسة في كورنثوس يمكن أن يساء فهمه، فهناك معلمون كذبة كثيرون تمنوا أن يربحوا كثيرا من الكرازة (٢: ١٧)، وقد يبدو الرسول بولس واحدا منهم، لذلك فصل الرسول بولس نفسه تماما عن أولئك المعلمين الكذبة.

فبولس الذي اتبع وصايا الرب يسوع في البعد عن التنفع او التربح  كما جاء في لوقا 9  

3 وقال لهم لا تحملوا شيئا للطريق لا عصا ولا مزودا ولا خبزا ولا فضة ولا يكون للواحد ثوبان.

4 واي بيت دخلتموه فهناك اقيموا ومن هناك اخرجوا.

5 وكل من لا يقبلكم فاخرجوا من تلك المدينة وانفضوا الغبار ايضا عن ارجلكم شهادة عليهم.

لوقا  10

لا تحملوا كيسا ولا مزودا ولا احذية ولا تسلموا على احد في الطريق.

5 واي بيت دخلتموه فقولوا اولا سلام لهذا البيت.

6 فان كان هناك ابن السلام يحل سلامكم عليه وإلا فيرجع اليكم.

7 واقيموا في ذلك البيت آكلين وشاربين مما عندهم. لان الفاعل مستحق اجرته. لا تنتقلوا من بيت الى بيت.

وكان يعمل بجهده وتعبه فبولس خيام .

في اعمال الرسل  18

2 فوجد يهوديا اسمه أكيلا، بنطي الجنس، كان قد جاء حديثا من إيطالية، وبريسكلا امرأته، لأن كلوديوس كان قد أمر أن يمضي جميع اليهود من رومية، فجاء إليهما. 3 ولكونه من صناعتهما أقام عندهما وكان يعمل، لأنهما كانا في صناعتهما خياميين.

ونجد اشارات علي جهد بولس في التبشير وايضاً العمل

كورنثوس الاولي 9

4 ألعلنا ليس لنا سلطان ان نأكل ونشرب.

5 ألعلنا ليس لنا سلطان ان نجول باخت زوجة كباقي الرسل واخوة الرب وصفا.

6 ام انا وبرنابا وحدنا ليس لنا سلطان ان لا نشتغل.

كورنثوس الاولي 4 : 12

12 ونتعب عاملين بايدينا. نشتم فنبارك. نضطهد فنحتمل.

رسالة تسالونيكي الثانية 2

فانكم تذكرون ايها الاخوة تعبنا وكدّنا. اذ كنا نكرز لكم بانجيل الله ونحن عاملون ليلا ونهارا كي لا نثقل على احد منكم

وتيطس 3

8 ولا اكلنا خبزا مجانا من احد بل كنا نشتغل بتعب وكد ليلا ونهارا لكي لا نثقل على احد منكم.

نكتفي بهذه الايات الوضحة عن عدم استنفاع بولس من اجل الخدمة فبولس لم ياخذ مليماً بالمفهوم اليومي من اهل كورنثوس . فان كان حرامي لماذا لم ينتفع وقد سنحت له الفرصة بوجوده في كورنثوس ووجود اغنياء في هذه المنطقة .فما حاجة بولس للسرقة اذاً .وهل نسمي هذا اعتراف جماعي لكنيسة كورنثوس ؟ وان كان اعتراف جماعي من قال ان بولس لصاً ؟ ولماذا لم يثور الحاضرين بل ان السياق يختلف 360 درجة عن هذا الامر الذي ادعي المشكك لجاهل به

يقول لنا كتاب

Hodge, C. (1995). 2 Corinthians. Crossway classic commentaries (2 Co 11:8). Wheaton, Ill.: Crossway Books.

سلبت كنائس اخري من خلال الدعم لخدمتكم (لاهل كورنثوس) فالمعني مجازي لان السرقة تصنف مع العنف .وبولس اخذ المال بحرية وهذه تشبيه انه اخذ منهم (اي كنائس محتاجة واولي بهذه المبالغ) واعطي لاهل كورنثوس .

وحتي في مفهوم اللغة سلبت فؤادي اي اخذت قلبي فالكلمة لا تاتي بمعني واحد بل لها اكثر من معني .

ويقول كتاب

MacDonald, W., & Farstad, A. (1997, c1995). Believer’s Bible Commentary : Old and New Testaments (2 Co 11:8). Nashville: Thomas Nelson.

هو بيان مبالغة يهدف الي احداث تغيير علي العقل بولس لا يعني انه سرق حرفيا وبطبيعة الحال هو يخدم الرب وقد خد اهل كورنثوس دون اجر علي الاطلاق .

نكتفي بهذا الرد المختصر علي شبهة ساذجة مثل هذه .

 

 

أضف تعليقاً

نظرة اكاديمية بحتة في توثيق من كتبة الاناجيل “انجيل مرقس” اثيناغورس

Capture

نظرة اكاديمية بحتة في توثيق من كتبة الاناجيل “انجيل مرقس” اثيناغورس

بقلم الاستاذ اثيناغورس

انجيل مرقس

(أولاً) شخصية كاتب انجيل مرقس:
وهناك نوعين من الأدلة يمكن النظر اليها إذا أردنا التوصل إلى نتيجة حول صاحب الإنجيل الثاني:
(1) الأدلة الخارجية.
(2) الادله الداخلية.

(1) الادلة الخارجية:
كما هو الحال مع إنجيل متى، لا توجد مخطوطات لنص انجيل مرقس تؤكد ان الكاتب أي شخص آخر غير القديس مرقس . كما هو الحال مع انجيل متى فهذا يعتبر إثبات نسبة الانجيل للقديس مرقس.

شهادات اباء الكنيسة الاوائل:
يقول العالم جوثري ان الشهادة المسيحية المبكرة قوية جدا ومن وقت مبكر بأن القديس مرقس هو كاتب هذا الإنجيل وقد استشهد بذلك بابياس، إيريناوس، وقانون المخطوطة الموراتورية وكليمندس الاسكندري وترتليان ، اوريجانوس، وجيروم. وعلاوة على ذلك، فان هذه الشهادة عامة في ربط هذا الإنجيل مع بطرس.على سبيل المثال، كتب بابياس ما يلي:

بابياس:
“وقال الشيخ (يوحنا): صار مرقس مترجماً لبطرس كلما تذكر (بطرس) كتب (مرقس) بدقة كل ما قاله او فعله الرب وان كان بغير ترتيب. كونه لم يسمع الرب ولا تبعه لكنه جاء لاحقاً حيث قال (الشيخ) مشيراً لبطرس الذي تعلم كلما دعت الحاجة. لكنه لم يكن يعلم وفقاً لترتيب اقوال الرب. لذلك لم يخطئ مرقس عندما كتب ما تذكره. حيث حدد هدفاً واحداً ان لا يترك شيئاً مما سمعه والا يشوه اي من كلمات بطرس”

ما هو جدير بالملاحظة حول هذه الشهادة الخارجية هى أن القديس مرقس كان لاعبا رئيسيا في العهد الجديد. ومن المشكوك فيه، بالتالي، أن اسمه تم اختياره من فراغ. وعلاوة على ذلك، امتناع اباء الكنيسة عن القول أن هذا هو إنجيل بطرس.

(2) الادلة الداخلية:
أ. اتصل يوحنا مرقس بالقديس بطرس في الفترة ليست متأخراً عن منتصف اربعينات القرن الاول الميلادي (قارن اعمال الرسل 12: 12). ان الكنيسة المبكرة قد ترددت على منزل والدته مما يدلل على ان القديس مرقس قد قبل تعاليم بطرس عن يسوع الناصري.

ليس هذا فقط لكن اعمال الرسل المح الى ان بطرس والكنيسة الاولى قد قضت وقتاً في منزل مرقس. لذلك احتمال ان الكنيسة المبكرة اجتمعت هناك من منتصف ثلاثينات القرن الاول الميلادي وما بعد.

ب. بعد انضمام بولس وبرنابا في اول رحلة تبشيرية (اعمال الرسل 13: 4) نجد ان مرقس قد عاد الى اورشليم قبل اتمام الرحلة (اعمال 13: 13). وربما استقر في اورشليم حتى انعثاد مجمع اورشليم الذي بت في وضع مسيحي الامم. ثم ذهب الى انطاكية حيث رافقه برنابا الى قبرص (اعمال الرسل 15: 37-39). مما يعني انه اقتبل المزيد من تعاليم بطرس.

ج. يصمت اعمال الرسل عن علاقة بطرس ومرقس بعد هذه المرحلة الا انه بالطبع هناك احتمال تواصل بينهما حيث انهما كانا على اتصال بمدينة اورشليم وانطاكية.

د. ان بولس ارسل مرقس من روما الى كنيسة كولوسي والى فليمون في الفترة (60-62)م. وبالتالي اذا كان بطرس في روما خلال تلك الفترة فان القديس مرقس بالتأكيد كان علبى اتصال بالقديس بطرس.

هـ. وفي (تيموثاوس الثانية 4: 11) نجد ان القديس بولس ارشد تيموثاوس ليجلب مرقس معه من افسس الى روما حوالي عام 62م. مما يعني فرصة اخرى لتقابل بطرس ومرقس بروما.

و. مرقس مع بطرس مرة اخرى في روما حوالي عام 65م. (بطرس الاولى 5: 13). وهنا نحصل على انطباع مؤكد بان مرقس عاد لروما بناء على طلب بولس واستمر هناك عنما كتب بطرس الرسول رسالته الاولى.

وبالاضافة الى ما سبق فان حقيقة ان بطرس يدعو مرقس “ابني” (بطرس الاولى 5: 13) يوضح الى اي مدى كانت العلاقة بين بطرس ومرقس.

واجمالا نجد ان القديس مرقس كان على علاقة وثيقة بالقديس بطرس استمرت الى ما لا يقل عن عشرة او عشرين سنة قبل ان يكتب مرقس انجيله. كما انه في ذات الوقت كان على علاقة مقربة ومستمرة بالقديس بولس وبرنابا. هذه الرابطة المزدوجة وضعت القديس مرقس في موقف فريد من نوعه من اجل كتابة انجيله للامم وذلك بدافع من ارسالية بولس واستنادا على تعاليم بطرس.

وفي الختام لا يوجد سبب للشك في ان يوحنا مرقس رفيق بطرس وبولس كتب الانجيل الذي يحمل اسم مرقس. الدليل الخارجي من المخطوطات وشهادة اباء الكنيسة الاولين هى بالاجماع والادلة الداخلية تأكد صحة ذلك.

(ثانياً) تاريخ تدوين انجيل مرقس:
ان تحديد تاريخ كتابة انجيل مرقس يرتبط بادلة خارجية واخرى داخلية.

(1) الادلة الخارجية:
* ليست فقط ادلة اباء الكنيسة تدعم شخصية كاتب انجيل مرقس ولكن ايضاً تربط بين مرقس وبطرس. وبابياس هو اول من اشار الى هذا الارتباط ومن المهم ان نلاجظ بعض مميزات بيان بابياس:
1. قال بابياس انه تلقى معلوماته من “الشيخ”. الشخص الوحيد الذي دعى “الشيخ” بصيغة المفرد هو القديس يوحنا
2. قال بابياس ايضاً ان مرقس سجل كافة تعاليم بطرس بينما كان بطرس لا يزال على قيد الحياة.

* كليمندس الاسكندري يؤكد بيان بابياس بان القديس مرقس هو كاتب انجيله اثناء حياة بطرس لكنه يضيف ان مرقس كتب انجيله للمسيحين في روما. وهذا يوحي بان كليمندس اقتبس بعض معلوماته من بابياس لكنه ايضاً اقتبس من مصادر اخرى. لذلك تعتبر شهادة كليمندس الاسكندري شهادة مستقلة بشأن ما كتب القديس مرقس.

• ايريناوس قال انه بعد موت بطرس وبولس كتب لنا مرقس الرسول تسليم بطرس” . بالرغم من ان غالبية العلماء يعتقدون ان ايريناوس كان صحيحاً بخصوص انجيل مرقس كونه كتب بعد موت بطرس وبولس الا انهم يرفضون شهادته بخصوص انجيل متى كونه كتب اثناء حياة بطرس وبولس.

ويمكن تلخص الدليل الخارجي المبكر على النحو التالي:
1. هناك شهادة عامة بان مرقس حصل على مادته للإنجيل من بطرس.
2. هناك أدلة متضاربة حول زمن جمع هذا الإنجيل، سواء قبل أو بعد وفاة بطرس.

وهنا يقول دانيال والاس بانه يمكن تلخيص الادلة الخارجية بان مرقس كتب انجيله بينما كان بطرس لا يزال حياً وقبل كتابة انجيل متى اعتماداً على المشكلة الازائية .

(2) الدليل الداخلي:
هناك عدة مسارات للنظر بشان تأريخ تدوين انجيل مرقس. في بعض النواحي خارج انجيل مرقس ولكن من خلال العهد الجديد (راجع انجيل متى والمشكلة الازائية).

i. حلنا للمشكلة الازائية يكمن في ان انجيل مرقس يجب ان يؤرخ قبل انجيل متى ولوقا. وذلك لان متى ولوقا اعتمدا على انجيل مرقس في كتابة انجيليهما.
ii. يعتقد غالبية الباحثين باولوية انجيل مرقس وانه كتب مع بداية التمرد اليهودي. لذلك فاذا تم تأريخ انجيل متى ولوقا قبل عام 66م. فان انجيل مرقس لابد ان يسبقهم ببعض الوقت. وكما يقول جوثري (Guthrie) فان مفتاح اللغز في عبارة “رجسة الخراب” (مرقس 13: 14) حيث يصف الحدث بشيء من الغموض حتى انه من المعقول ان نقول بان النبوة قيلت قبل الاحداث الفعلية .
iii. واخيرا كما يقول العالم “لان” (Lane) فان انجيل مرقس لابد له من سبب فعال مثل اضطهاد نيرون كما يرى هو وغالبية العلماء.

وخلاصة القول فان انجيل مرقس يجب ان يؤرخ بمنتصف خمسينات القرن الاول وقبل انجيل لوقا والذي يؤرخ بدوره ليس متأخراً عن عام 62م.

(ثالثاً) مكان ووجهة تدوين انجيل مرقس:
وهناك أدلة قوية على أن القديس مرقس كتب انجيله للمسيحيين غير اليهود (الامم) الذين يعيشون في روما . في جميع الاحتمالات، فان القديس مرقس قد عاش هناك. ليس فقط الدليل الخارجي قوي ولكن الادله الداخلية أيضا كما في التالي:
(1) القديس مرقس يفسر العادات اليهودية (راجع مرقس 7: 3-4).
(2) القديس مرقس يترجم التعبيرات الآرامية إلى اليونانية (راجع مرقس 3: 17, 5: 41, 10: 46).
(3) القديس مرقس يترجم التعبيرات اليونانية الى اللاتينية على سبيل المثال:

(مرقس 12: 42) يشير إلى اثنين من النقود النحاسية “فلسي الارملة” (lepta) وهي عملة منتشرة في فلسطين ويساويان “ربع” وهي عملة لاتينية = (quadrans) لم تكن متداولة في الشرق !!.

ايضاً (مرقس 15: 16) “القصر” وهو دار الولاية (πραιτώριον) وهى مصطلح لاتيني = (praetorium).

تابع

احصل على كل تدوينة جديدة تم توصيلها إلى علبة الوارد لديك.