أضف تعليق

الحب يجعله يتنازل ليمتلك قلبك بالتجسد…! الفيلسوف كيركيغارد نقلاً عن فليب يانسي

church-sacred-heart-jesus

يبدأ كيركيغارد قصة كتبها ,فيقول:

هَب ملكاً احب فتاة وضيعة .ولم يكن لذلك الملك مثيل بين الملوك .وكان كل واحد من رجال الدولة يرتعد امام جبروته.ولم يجرؤ احدُ ان ينبس لكلمة عليه .اذ كان قادراً علي سحق خصومةه جميعاً .ومع ذلك ذاب قلبُ هذا الملك الجبار حباً بعذراء وضيعة .

كيف يمكنه ان يعلن حبه لها ؟ تدعو الي الاستغراب ,بطريقة قام بوضع يديه في الاغلال مع كونه الملك .فلو اتي بها الي القصر وكلل رأسها بالجواهر كسا جسمها بالاثواب الملوكية ,ما كانت لتقاوم طبعاً…..فلا احد كان يجرؤ  ان يقاومه .ولكن هل تُبادله الحب يا تُري..!

طبعاً,ستقول انها احبته,ولكن هل احبته فعلاً؟ ام هل تعيش معه في خوف مضمرة حزناً دفيناً علي الحياة التي خلفتها وراءها؟ أتكون سعيدة الي جانبه ؟ وكيف يعلم؟

لو استقل مركبته الملوكية وتوجه الي كوخها في الغابة يُحيط به موكب مسلح تخفق راياته الباهرة ,لخَلب ذلك ايضاً لُبها ولكنه لم يُرِد تابعة ذليلة,بل اراد مساوية له فقد اراد لها ان تنسي انه ملك وانها صبية وضيعة .وان يدع الحبُ المتبادَل يُجسر الهوة بينهما.ثم يخلص كريكيغارد الي القول “فانه بالحب وحده يمكن ان يجًعل غير المساوي مساوياً”واذا اقتنع الملك بانه لا يستطيع ان يُرفع تلك الصبية بغير ان يسحقها.. قرر ان يتنازل فارتدي ثياب متسول واقترب من كوخها مُستخفياً.بعباءة بالية مُتهدلة .حوله.ولم يكن ذلك مجرد تنكر .بل هوية جديدة اتخذها .فقد تخلي عن العرش كي يفوز بقلبها.

ان ما عبر عنه كيركيغارد بمثل رمزي عبر عنه القديس بولس الرسول بكلمات عن يسوع المسيح

اذا كان في صورة الله,

لم يحسب خلسة ان يكون معادلاً لله.

لكنه اخلي نفسه.

اخذاً صورة عبد,

صائراً في شبه الناس.

واذا وجد في الهيئة كانسان ,

وضع نفسة واطاع حتي الموت ,

موت الصليب!

وفي الواقع ان الله في معاملاته مع البشر , كثيراً ما وضع نفسه.فانا اري كتاب العهد القديم بمثابة سجل طويل واحد يُبين “تنازلات ” الله .اذا تنازل الله بطرق شتي ليتكلم الي ابراهيم والي موسي وبني اسرائيل والانبياء .ولكن ما من تنازل يمكن ان يُضاهي ما حصل تالياً بعد فترة الصمت التي دامت اربع مئة سنة.فان الله ,مثل الملك في قصة كيركيغارد, اتخذ هيئة جديدة ,اذا صار انساناً وكان ذلك اعجب تنازًل مُذهل يمكن تصوره.

 كتاب عندما لا تمطر السماء لفليب يانسي ص 111

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: