أضف تعليق

المعاناه شذره فكرية

السود

المعاناه شذره فكرية

كان يعيش حياة مرفهة ممزوجة بالهدوء والسكينة والراحة ثم ابتدي في وقت الفراغ يدون عن معاناه البعض في افريقيا ودخل الانترنت ليعلن عن افكاره بصراخ …اين الله من من معاناة هؤلاء ..! اين الله ..بالتاكيد انه غير موجود …! ثم ذهب للنوم غفوه لدقائق فاذا يري هؤلاء يصلون ويشكرون الله .وهو يصرخ بكل ما فيه من قوه .لكن هؤلاء لا يسمعونه ظل يصرخ وهؤلاء يصلون ويشكرون الله .

واخذ يهمهم ثم يهمهم قد افقدوه هؤلاء صوابه ..قائلاً اني متالم لاجلكم ولاجل معناتكم ….ووضعت الله في مهب الريح تضامناً معكم فمعانتكم كانت لي حجر الزاوية ..! وانتم تصلون وتذكرون الله ما  هذا ..! فاذ بفتي صغير يقترب …ثم يقترب

قائلاً له اين انت ….. اين انت … فالرب معنا حتي الممات فمن يضفي معني للألم سواه ..من يضفي للا معني معني .. فبدونة ستكون المعاناه اضعاف بسبب عدوم وجود معني للا معني ..! لكن اين انت ايها المرفه من ألمنا اين انت من المعاناه….

ثم استيقظ الرجل وظل صامتاً دهراً …. وهو في حيره من امره …

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: