أضف تعليقاً

الروح والمادة

addjpg-300x198

الروح والمادة

هناك اعتقاد شعبي عند بعض قبائل بلاد البرازيل ، إنّ الفرد إذا اضطر إلى الركض مدة طويلة ، يتوقف مرات عدة ويجلس فترة من الزمن هادئاً – لا ليستريح – وإنّما لينتظر روحه لتحلق به ، لأنهم يعتقدون أنهم حين يركضون تتخلف عنهم أرواحهم ، ولذلك يترثيون حتى تصل إليهم ! كلّ هذا يدفُعنا إلى الاستنتاج أنّ هذا المعتقد الشعبي يعطينا عبرة روحية لحياتنا [ كلما قطعنا شوطاً في المجال المادي ، علينا أن نتريث قليلاً حتى يبلغ تقدمنا الروحيّ ما بلغه التقدم المادي ] . وعليه ، فما دام الإنسان على هذه الأرض فهو بحاجة إلى حاجات الروح ومطالب الجسد ، المهم أن يعرف كيف يوازن بينهما فلا يكتفي بالاهتمام بالأمور الروحية على حساب الأمور الدنيوية ، ولا بهذه على حساب تلك ، لأنه كما يقول السيد المسيح :

” ماذا ينفع الإنسان ، لو ربح العالم كله وخسر نفسه ” ( متى 16 :26 ) .        

المرجع

    طريق النجاح التوازن نادر ساووق

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: