أضف تعليقاً

ما الذي جعل الدارسين يعتقدون بفعل يسوع المعجزات ؟ 58 اقتباس للعلماء

Capture

ما الذي جعل العلماء يعتقدون بفعل يسوع المعجزات ؟  58 اقتباس للعلماء .

في الآونة الاخيرة , وعلي مدي الاشهر القليلة الماضية .تم تناول موضوع معجزات وتاريخية يسوع .من خلال خبراء وباحثين لهم ثقلهم في مجالهم .وبالطبع هناك ثلاثة اسئله يمكننا ان نسالهم : اولاً هل تمت معجزات يسوع المستحضره في اذهان الكنيسة المبكره لغرض معين ؟ هل هي مجرد اساطير تم افتعالها بعد فتره من الزمن؟ ام هي واقع تاريخي مسجل وموثوق ؟

وللاجابة والرد علي تلك الاسئله سنتصفح اراء مجموعة من العلماء بخلفيات مختلفة لكنهم ذو صله بالدراسات التي تختص باللاهوت والعهد الجديد ودراسات الكتاب المقدس ودراسات الاديان والتاريخ القديم .وايضا من المشككين وغير المؤمنين والليبرالين وغير المسيحين .لنصل الي صوره كامله حول اعتقاد الدارسين عن معجزات يسوع .ومن اهمها ما يلي :-

جذب يسوع حشود من الجموع بسبب عمله للمعجزات :-

من الحقائق التاريخية ان خدمة يسوع جذبت حشود كبيره من الناس .لكن كيف جذبت خدمة يسوع تلك الحشود ؟هذا ما نريد تفسيره .في انجيل مرقس 1 : 28 فخرج خبره للوقت في كل الكورة المحيطة بالجليل. ولكن لك ان تتخيل ان هناك شخص آخر يسير في ريف فلسطين القديمة ويتحدث عن نفسه فكيف سينظر اليه الناس؟ بالتاكيد ان كلامه سوف لا يجذب الكثيرين من حوله .بل سيكون سخيفاً . فليس من المرجح ان الحديث وحده يجذب حشوداً كبيره او يسترعي الاهتمام علي الاطلاق مثل ما هو مذكور في الدليل الداخلي في الاناجيل.فخدمة يسوع كانت قصيره جداً في ثلاثة سنوات علي وجه الخصوص كيف استطاع رجل مثل يسوع ان يكون مشهوراً وجاذباً للناس في هذا الوقت القصير .الا اذا كان مصاحباً لخدمته العمل المعجزي الذي يلفت ويثير شغف السامعين والمريدين ؟وهذا ما جعل  قاده اليهود يتهمون يسوع بالسحر .

    “Huge crowds gathered to hear him preach and to witness the reported healings and exorcisms.”

“لقد تجمعت حشود ضخمة حول يسوع للاستماع الي وعظه وشهاده معجزات الشفاء واخراج الشياطين “

-James Tabor (‘The Jesus Dynasty.’)

 “There is little doubt the crowds considered Jesus a prophet because of His miracles (Mark 6:14–16; Luke 7:14–17; John 6:14).”

“مما لا شك فيه ان الحشود كانت تعتبر يسوع نبياً وصاحب معجزات  كما جاء في( مرقس  6 : 14 – 16 , لوقا 7 : 14 -17 ,ويوحنا 6 : 14 .)”

-Mark Saucy (‘Miracles and Jesus’ Proclamation of the Kingdom of God.’)

“Jesus was known for doing “mighty deeds,” according to Josephus, the Jewish historian who wrote about Jesus near the end of the first century. The gospels agree. They not only report many stories of spectacular deeds done by Jesus, but also that crowds flocked to him because of his reputation as a healer.”

“لقد كان يسوع معرفاً باعمال عظيمة ووفقاً ليوسيفوس المؤرخ اليهودي الذي كتب عن يسوع قرب نهاية القرن الاول .وباتفاق الاناجيل .انه ليست التقارير فقط اوالقصص الكثيره او الاعمال الرائعة التي قام بها يسوع جذبت الحشود وراءه . ولكن ايضاَ شهرة يسوع كشافي “

-Marcus Borg (‘The Mighty Deeds of Jesus.’)

    “It is sufficient for the historian to know that Jesus performed deeds that many people, both friends and foes [and probably Jesus himself], considered miracles.”

“يكفي للمؤرخ ان يعلم ان يسوع قام بعمل اعمالاً كثيره مع الناس .سواء الاصدقاء او الاعداء “ربما يسوع نفسه ” وتصنف هذه الاعمال وتعتبر معجزات “

-Ben Witherington III (‘The Jesus Quest: The Third Search for the Jew of Nazareth

    “These sources indicate that part of the reason that Jesus attracted large numbers of followers was his miracle working.”

“تشير المصادر ان السبب في جذب يسوع لاعداد كبيره للناس والاتباع هو عمله للمعجزات “

-Christopher Price (‘The Miracles of Jesus: A Historical Inquiry.’)

    “An ability to work cures, further, coheres with another datum from Jesus’ mission: He had a popular following, which such an ability helps to account for.”

” القدره علي عمل الشفاء .كانت عاملاً مساعداً لمهمة يسوع .فكونة له قاعده شعبية.وهذه القدره ساعدة يسوع لتفسير مهمته “

-Paula Fredriksen (‘Jesus of Nazareth, King of the Jews.’)

    “Most historical Jesus scholars today, regardless of their personal theological orientation, do accept that Jesus drew crowds who believed that he performed cures and exorcisms.”

“معظم العلماء الدارسين لتاريخية يسوع اليوم .بغض النظر عن  ايدلوجيتهم الشخصية .يقبلون ان يسوع اجتذب حشوداً لاعتقادهم انه يقوم بالشفاء واخراج الشياطين “

-Craig Keener (‘The Gospels as Sources for Historical Information about Jesus.’)

    “Such facts are that Jesus was known in both Galilee and Jerusalem; that he was a teacher; that he carried out cures of various illnesses, particularly demon-possession, and that these were widely regarded as miraculous.”

“مثل هذه الحقائق عن يسوع كان معروفاً في الجليل واورشاليم .فهو كان معلماً وكان يشفي مرضي بامراض مختلفة واخراجه للشياطين يتعبر علي نطاق واسع من ضمن المعجزات “

-Anthony Ernest Harvey (‘ Jesus and the Constraints of History.’)

معجزات يسوع تشهد لها المصادر الاولي

تم لانتهاء من تدوين أدب العهد الجديد باكمله فيما لا يتجاوز عن ستون عاماً بعد قيامة يسوع “يوحنا اخر الاناجيل حوالي سنة 95  م ) . وهذا الوقت قصير جداً لتسلل جانب اسطوري للنص . وفقاً لكلام White ان هيرودوت يعطينا القدره علي اختبار تسلل الاسطوره لما هو تاريخي. والاختبارات تقول انه في خلال جيلين السماح لتسلل اسطوره علي امر تاريخي مسلم ومتداول شفوياً من الصعب .

White, Sherwin. ‘Roman Society and Roman Law in the New Testament

فابحاث وايت تشير الي ان الفجوة بين حياة يسوع والانتهاء من تدوين العهد الجديد خصوصاً الاناجيل الازائية مرقس ومتي ولوقا هي فتره قصيره جداً لتسلل اسطوره داخل النص .فالامور تبدوا مبشره لان لدينا مصادر مختلفة داخل الدليل الداخلي فيوجد مصادر ما قبل يوحنا ومصادر ما قبل مرقس ومصادر قبل لوقا فالتدوين لم يكتب بمعرفة الكاتب فقط بل ايضاً اعتمد علي مصادر شهود العيان والشهادات الشفوية .وبالتالي نجد ان المصادر كتبة في وقت مبكر جداً لكن الاحداث سابقة للكتابة وهذه شهاده علي معجزات يسوع .وبالتالي هذا يؤكد ان معجزات يسوع كانت جزء لا يتجزء من خدمته في البداية .وهذا ينفي أي اتهام للكنيسة في وقت مبكر لاختراع المعجزات او انها اسطوره او انها زينه تاريخية.فالحقيقة ان يسوع ذاع صيته علي نطاق واسع بفعلة للمعجزات .

  • “The early dating of the literary testimony to Jesus’s miracles, i.e., the closeness of the dates of the written documents to the alleged miracles of Jesus’s life, is almost unparalleled for the period.”

الشهادات الادبية لصنع يسوع المعجزات مبكره بمعني اخر هي علي مقربة من الوثائق المكتوبة عن معجزات يسوع في حياته . وهذه فتره لا مثيل لها “

-Paul Meier (Quoted in ‘Miracles: The Credibility of the New Testament Accounts.’)

    “There are “individual miracles embedded in the pre-Marcan passion narrative (10:46-52).”

“هناك ايضاً معجزات فريده وهي جزء لا يتجزء من قبل مرقس في انجيل مرقس  10 : 46 – 52 “

-Paul Meier (‘A Marginal Jew.’)

  • “The earliest traditions about Jesus include accounts of his miracle working. They are intertwined with the earliest sayings traditions. Additionally, the attestations of Jesus’ miracles are uniquely diverse and numerous.”

“التقاليد المبكره عن يسوع تشمل تقارير عن ما فعله من اعمال معجزية .متداخله تماماً مع التقاليد المبكره عن اقواله .بالاضافة الي ذلك هناك العديد من الشهادات الفريده والمتنوعة عن معجزات يسوع “

-Christopher Price (‘The Miracles of Jesus: A Historical Inquiry’)

ويمكن اعتبار الاناجيل كمصادر مستقله لتاريخ سيره ذاتيه عن يسوع واعتمادها كمصادر تاريخية .

  • “Jesus is represented as a miracle worker at every level of the New Testament tradition. This includes not only the four Gospels, but also the hypothetical sayings source, called Q, which may have been written just a few years after Jesus’ death. Many eyewitnesses of Christ would still have been alive at the time these documents were composed. These eyewitnesses were the source of the oral tradition regarding Jesus’ life, and in light of his very public ministry, a strong oral tradition would be present in Israel for many years after his death.”

“رؤية يسوع كصانع المعجزات تمثل في كل المستويات تقليد العهد الجديد .وهذا الامر لا يشمل الاربعة فقط ,ولكن ايضاً اقواله الافتراضية .وهناك مصادر مبكره بعد موت يسوع بسنوات قليله .تؤكد ان شهود العيان ليسوع كانوا ما زالوا احياء في ذلك الوقت من تاليفهم هذه الوثائق .فهؤلاء كانوا شهود عيان ومصدر من التقاليد الشفوية الهامه المتعلقة بيسوع وحياته .وذلك في ظل خدمته علي الارض .وكان هذا التقليد الشفهي حاضراً بشكل قوي في اسرائيل بسنوات عديده بعد وفاته “

-Craig Blomberg (‘The credibility of Jesus’ miracles.’)

معجزات يسوع والشهادات المتعدده

وجود مصادر متعدده تجعل الحدث اكثر ثقة وخصوصاً عندما يخص الامر تاريخية حدث او شخص .فنستطيع ان نقول بثقة ان هذا الشخص موجود او هذا الحدث تم .ونجد ان هذا المعيار يخص حياة يسوع .فلدينا شهادات متعدده علي تلك المعجزات فلدينا الوان متعدده . وان كنا نرفض تاريخية معجزات يسوع علينا ان نرفض يسوع نفسه . فلدينا شهادات مختلفة عن معجزات يسوع.

  • “Although the evidence is limited concerning most particular miracles, all of the many ancient sources that comment on the issue agree that Jesus and his early followers performed miracles: Q, Mark, special material in Matthew and Luke, John, Acts, the Epistles, Revelation, and non-Christian testimony from both Jewish and pagan sources.”

“علي الرغم ان المعجزات علي وجه التحديد تصاحبها عادتاً ادلة محدوده .العديد من المصادر القديمة التي تتعلق بالقضية توافق علي ان يسوع واوائل الاتباع كانوا يقمون بعمل المعجزات . مثل مرقس , لوقا ومتي ويوحنا , واعمال الرسل ,.وسفر الرؤيا .وشهادات غير مسيحية من مصادر يهودية ووثنية.

-Craig Keener (‘Miracles: The Credibility of the New Testament Accounts.’)

  • “The miracle-working activity of Jesus–at least exorcisms and healings–easily passes the criterion of multiple attestation.”

“ان نشاط يسوع بعمل المعجزات علي الاقل مثل طرده للشياطين وايضا الشفاء يمكن اعتباره معيار متعدد الاثبات “

-Barry Blackburn (‘Studying the Historical Jesus: Evaluations of the State of Current Research.’)

    “Exorcism, however, is the most prominent type of cure in the synoptic gospels. The sheer volume of evidence makes it extremely likely that Jesus actually had a reputation as an exorcist.”

“اخراج الشياطين يعتبر من ابرز انواع الشفاء في الاناجيل.والحجم الهائل من الادلة تجعل من المرجح للغاية ان يسوع كان لديه سمعة واسعة باعتباره يخرج الشياطين “

-E.P Sanders (‘The Historical Figure of Jesus.’)

“المصادر تخبرنا علي عمل يسوع المعجزات وايضاً كتابات يوسيفوس والتلمود البابلي اكدت ان يسوع صانع المعجزات “

-Christopher Price (‘The Miracles of Jesus: A Historical Inquiry.’)

  • “For these miracles the historical evidence is excellent.”

“ولهذا المعجزات والادلة التاريخية ممتازة “

-A. M. Hunter (‘Jesus: Lord and Saviour’)

 

  • “When we apply the same criteria of authenticity to both, the biblical miracles simply enjoy more evidential support.”

عند تطبيق معايير الصحة بالتوازي نجد ان المعجزات الكتابية تتمتع بكثير من الادلة لتدعيمها .

-Craig Blomberg (‘The credibility of Jesus’ miracles’)

  • “Viewed globally, the tradition of Jesus’ miracles is more firmly supported by the criteria of historicity than are a number of other well-known and often readily accepted traditions about his life and ministry. . . . Put dramatically but with not too much exaggeration: if the miracle tradition from Jesus’ public ministry were to be rejected in toto as unhistorical, so should every other Gospel tradition about him.”

علي الصعيد العالمي,تقليد عمل يسوع المعجزات اكثر ثقة جنباً الي جنب مع المعايير التاريخية من اي تقاليد اخري وتقبل غالباً بسهوله كجزء من حياته وخدمته .

-John Meier (‘A Marginal Jew: Rethinking the Historical Jesus.’)

  • “Several important examples might be provided. Of the five sources often recognized in the Gospel accounts, Jesus’ miracles are reported in all five, with some specific occurrences reported in more than one. Jesus’ crucial “Son of Man” sayings are also attested in all five Gospel sources. And the empty tomb is reported in at least three, if not four, of these Gospel sources. This helps to understand why these items are taken so seriously by contemporary critical scholars.”

لقد قدمت العديد من الامثلة الهامة المدعمة .فهناك خمس مصادر للتعرف علي السرد الانجيلي.وفيها ذكر لمعجزات يسوع .مع بعض الاحداث بعينها مذكوره في اكثر من واحد من الخمسة.وذكر القبر الفارغ ثلاث علي الاقل في مصادر .وهذا يساعد في اخذ الامر بنوع من الجدية من قبل النقاد المعاصريين.

-Gary Habermas (‘Recent Perspectives on the Reliability of the Gospels.’)

كانت معجزات يسوع فريده

تفرد معجزات يسوع هو ما يميزه ويجعل حد فاصل بينه وبين اي شخص اخر ادعي صفة الالوهية .فافعال يسوع الخارقة واعماله برهان قوي علي ما قاله عن نفسه .ومعجزات يسوع علي ما يبدو لا مثيل لها بالمقارنة مع الشخصيات القديمة في الوفره .وايضاً الشهادات وايضاً كونها مبكره .وهذا من شانه ان يفسر الحشود الجماهرية خلال فتره الثالث سنوات .

  • “Hence, my conclusion: Jesus was a healer and an exorcist. Indeed, more healing stories are told about him than about any other figure in the Jewish tradition. In all likelihood, he was the most remarkable healer in human history.”

” ما توصلت اليه.ان يسوع كان يشفي ويخرج الشياطين.ففي الواقع هناك الكثير من قصص الشفاء التي تخبرنا عن يسوع اكثر بكثير من اي قصص اخري في التقليد اليهودي.ففي جميع لاحتمالات يسوع كان الشافي الابرز في تاريخ البشرية”

-Marcus Borg (‘The Mighty Deeds of Jesus.’)

  • “Jesus is remembered as combining teaching with miracles intimately related to his teaching, and that combination was unique.”

“عندما نتذكر يسوع نجد انه جمع بين تعليمه و معجزاته بارتباط وثيق مع اقواله.وكان هذا مزيج فريد “

-Christopher Price (‘The Miracles of Jesus: A Historical Inquiry.’)

 

  • “This leaves Jesus as unique in the surviving Jewish literature of his time in being portrayed as performing a large number of healings and exorcisms.”

“ان ما يجعل يسوع فريداً من نوعة من الباقيين في زمنة في الادب اليهودي هو كمية الاعداد الكبيره من الشفاء واخراج الشياطين “

-Eric Eve (‘The Jewish Context of Jesus’ Miracles’)

  • “Nowhere else are so many miracles reported of a single person as they are in the Gospels of Jesus…. The uniqueness of the miracles of the historical Jesus lies in the fact that healings and exorcisms.”

“لم تجد في اي موضع اخر ما ذكر من معجزات عن شخص واحد مثل يسوع كما هو في الاناجيل.فتفرد يسوع التاريخي بالمعجزات مثل الشفاء واخراج الشياطين

-Gerd Theissen & Annette Merz (Quoted in ‘Miracles: The Credibility of the New Testament Accounts.’)

  • “Ancients recounted stories of ancient or even mythical heroes who raised the dead, but these are normally told centuries after the alleged event. I do not know of ancient stories of particular persons, outside the persons under discussion (Jesus and his first followers), raising the dead, based on eyewitnesses and written within a generation. It is possible that I may have missed some,”

“روي القدماء قصص قديمة او اسطورية للابطال وانهم قامو من الموت ,لكن هذه القصص المزعومة روت بعد وقوعها بقرون .انا لا اعرف اشخاص معينين من هذه القصص القديمة.بادلة خارجية قيد المناقشة ” مثل يسوع واتباعة “فهناك استناد علي شهاده شهود العيان كتبت في غصون جيل واحد .وليس كلها تم ذكرها .

-Craig Keener (‘Miracles: The Credibility of the New Testament Accounts.’)

شهاده اعداء يسوع عن معجزاته

احد المعايير الهامة هي شهاده الاعداء لاثبات ما هو تاريخي.بمعني انه حينما يشهد عدواً او معارض حول حدث او شخص فانه من المحتمل جداً ان هذا الحدث قد حدث بالفعل .فمعجزات يسوع لم يشهد بها فقد حلفاؤه ومن كتبوا الاناجيل .لكن ايضاً اثبتت من قبل اعداءه.وهذا يؤكد ان معجزات يسوع كانت في نطاق خدمته وهذا من خلال شهاده الاعداء ايضاً .فيسوع قد فعل حقاً مثل هذه الاعمال المعجزية .فعل الرغم من ان شهاده اعداءه كانت شهادات مضاده الي انها مصدر هام يعتبر مصدر ايجابي .فاتهام يسوع بالسحر او استخدام قوة شيطانية هذا دليل علي البديل لعدم الايمان .فعدم ايمان الشخص باي معجزه هو اعزاءه للمعجزة لامر اخر . ولا نجد نفي للافعال الخارقة نفسها .وهذا مصدر ثقة والهام للباحثين.

    “In the case of Jesus’ miracles, an example of enemy attestation is provided by the repeated Gospel testimony that those who opposed Jesus either witnessed these acts and failed to challenge them (Mark 3:1-6), or attributed them to Satan (Mark 3:22-27), thus acknowledging these events.”

“في حالة معجزات يسوع ,هناك العديد من الشهادات المذكورة في الاناجيل بشكل متكرر للذين عارضوا يسوع تشهد عن اعمال يسوع وفشلهم في تحديه. مثل ما جاء في مرقس  3 :  1 – 6 او عندما نسبوا افعال يسوع الي الشيطان مثل ما جاء في مرقس 3 : 22 – 27 وبالتالي هذا اعتراف بان هذا الامر حدث بالفعل .

-Gary Habermas (‘Recent Perspectives on the Reliability of the Gospels.’)

  • “Jesus’ enemies did not suspect him of fraud, but of healing by calling on a demonic power.”

“اعداء يسوع لم يشكوا ان ما فعله يسوع هو غش .بل اعزوا عمله في الشفاء الي قوة شيطانية .”

-E.P Sanders (‘The Historical Figure of Jesus.’)

  • “It is noteworthy that Jesus’ enemies are not presented as denying that he did extraordinary deeds; rather they attributed them to evil origins, either to the devil (Mark 3:22-30) or in the 2d-century polemic to magic (Irenaeus, Against Heresies, 2.32.3-5).”

من الجدير بالذكر انه لم يكن هناك اعتراض او نفي من قبل اعداء يسوع عن اعماله الخارقة .بل هم نسبوها الي قوي الشر .اما الشيطان كما جاء في مرقس 3 : 22 – 30 او في القرن الثاني الي السحر في الجدل السائد كما جاء في كتاب ايرناؤس ضد الهراطقات  Irenaeus, Against Heresies, 2.32.3-5

-Raymond Brown (‘An Introduction to New Testament Christology.’)

  • “To begin with, they are deeply embedded in every layer, source and finished Gospel in the early Christian tradition. Jewish sources likewise attest to Jesus’ miracles. Faced with the opportunity to deny the Christian claims that Jesus performed such amazing feats, Josephus and the Talmud instead corroborate them, even though they don’t believe he was heaven-sent. The rabbis often made the charge that Jesus was a sorcerer who led Israel astray, much like certain Jewish leaders in the Gospel accounts (Mark 3:20-30) accused Christ of being empowered by the devil.”

“في بادئ الامر نجد ان المعجزات متاصله في كل المستويات .من خلال مصادر التقليد المسيحي المبكر في الاناجيل .والمصادر اليهودية ايضاً تشهد علي معجزات يسوع.وكل هذا يواجه اي انكار ان يسوع فعل كل هذا من انتصارات مذهلة .فيوسيفوس والتلمود بدلاً من النفي اثبتوا لهم هذا.وعلي الرغم انهم لم يعتقدوا انها معجزات سماوية .فاعزي الحاخامات انها غالباً صنعت من يسوع كساحر وهو الذي قاد اسرائيل في الضلال .مثل اعتقاد الكثير من بعض القاده اليهود في الاناجيل مثل ما جاء في مرقس 3 : 20 – 30 باتهام يسوع انه يستعين بقوه شيطانية .

-Craig Blomberg (‘The credibility of Jesus’ miracles.’)

  • “I hold, in summary, that Jesus, as magician and miracle worker, was a very problematic and controversial phenomenon not only for his enemies but even for his friends.”

باختصار ان يسوع كساحر او صانع المعجزات كانت اشكالية ظاهره للغاية ومثيره للجدل ليس فقط لاعدائه بل لاصدقاءه

-John Crossan (‘The Historical Jesus: The Life of a Mediterranean Jewish Peasant.’)

اعتقاد الدارسين ان يسوع صنع المعجزات واخرج الشياطين

فيما يتعلق بمعجزات يسوع هناك ادلة متعدده منها شهادة الاعداء والشهادات المبكرة التي تؤكدها بقوة فعل يسوع المعجزات.والاسباب التاريخية لحدوث المعجزات من قبل يسوع .فلحقت بيسوع والتصقت به الاعمال الخارقة .وسنضع خلاصة بعض دراسات للدارسين حول هذا الموضوع.

“Jesus did inexplicable things that the people of his day regarded as miracles.”

“لقد صنع يسوع اشياء لا يمكن تفسيرها في زمنه من قبل الناس الا باعتبارها معجزات “

-Mark Powell (‘The Bible and Interpretation.’)

  • “More recent work on the Gospels and comparisons with similar extra-biblical material, even by critical scholars, has concluded that the Gospel miracles are an integral part of the ministry of the historical Jesus.”

“اشتغلت مؤخراً علي الاناجيل ومقارنتها بالمصادر الخارجية .فحتي الباحثين النقديين خلصوا الي ان المعجزات هي جزء لا يتجزأ من خدمة يسوع التاريخي .”

-David Graham (‘Jesus As Miracle Worker’)

  • “I think it’s strongly probable that Jesus was regarded as an exorcist.”

  • “I think we can be fairly certain that Jesus’ fame came as a result of healing, especially exorcism.”

“اعتقد انه من المحتمل بشكل قوي ان يسوع كان ينظر اليه باعتباره يخرج الشياطين “

“واعتقد اننا نستطيع ان نجزم ان سبب شهره يسوع جاءة نتيجة خدمة الشفاء وخصوصاً اخراج الارواح الشريرة “

-E.P Sanders (‘The Historical Figure of Jesus.’)

  • “Also, acts of healing and exorcism were seen as tangible confirmation of the validity and compelling character of his teaching.”

“اعمال الشفاء واخراج الشياطين تعتبر تاكيداً ملموساً علي صدق وصحة شخصيتة بشكل دامغ من خلال تعاليمة “

-Geza Vermes (‘The Religion of Jesus the Jew.’)

  • “Despite the difficulty which miracles pose for the modern mind, on historical grounds it is virtually indisputable that Jesus was a healer and exorcist.”

  • “[it’s] virtually indisputable that Jesus was a healer and exorcist.”

علي الرغم انه يوجد صعوبة لدي العقل الحديث في فهم المعجزات .لكن الاسباب التاريخية لا جدل فيها ان يسوع كان يشفي ويخرج الشياطين .

“ولا يوجد جدل عملياً ان يسوع يشفي واخرج شياطين “

-Marcus Borg (‘Jesus, A New Vision: Spirit, Culture, and The Life of Discipleship.’)

  • “I think Jesus really did perform paranormal healings and that they cannot be explained simply as faith.”

  • “As a historian, however, I do think Jesus was a healer and an exorcist. To illustrate my reasoning, I use two factors. The evidence that Jesus performed healings and cast out what he and his disciples called evil spirits is widespread throughout in earliest Christian writing. There are stories and sayings, and both his followers and opponents accepted that he performed these acts.

  • The second factor is evidence that paranormal healings happen. The evidence is ancient and modern, anecdotal and statistical. Since I am persuaded that paranormal healings do happen, then there is no reason to deny them to Jesus.”

“اعتقد ان يسوع بالفعل قد فعل اعمال شفاء خارقة وهذه الاعمال نحن لا نستطيع ان نشرحها ببساطة بالايمان “

“كاحد المؤرخين .اعتقد ان يسوع كان يشفي ويخرج الشياطين .ولتوضيح اسبابي في اعتقادي هذا .انا اعتمدت علي اثنان من العوامل.الدليل ان يسوع كان يقوم باعمال الشفاء واخراجه هو وتلاميذه الارواح الشريرة علي نطاق واسع في جميع انحاء الكتابات المسيحية المبكره.

“العامل الثاني في عمل يسوع اعمال الشفاء الخارقة .الدليل هو القصص السردية القديمة والحديثة  عن معجزات يسوع وبما اني مقتنع بحدوث المعجزات .ثم لا يوجد سبب لانكر ان يسوع صنعها “

-Marcus Borg (‘The Mighty Deeds of Jesus.’)

 

“Whatever you think about the philosophical possibility of miracles of healing, it’s clear that Jesus was widely reputed to have done them.”

“مهما حاولت ان تفكر في امكانية حدوث معجزات الشفاء فلسفياً. ألا انه من الواضح ان يسوع كان لديه سمعة جيده علي نطاق واسع لفعله المعجزات “

-Bart Ehrman (‘The New Testament: A Historical Introduction to the Early Christian Writings.’)

  • “Since there is little doubt that the historical Jesus was an exorcist and a healer, this historical factor has helped to shape the components of the stereotypical role he plays in the Gospel presentations.”

“ليس هناك ما يدع مجالاً للشك ان يسوع التاريخي كان يشفي ويخرج الشياطين.وقد ساعد هذا العامل التاريخي علي رسم دوره الملعوب في بيانات الاناجيل “

 -David Aune (‘The New Testament In Its Literary Environment.’)

  • “Yes, I think that Jesus probably did perform deeds that contemporaries viewed as miracles. Those I have least trouble imagining his working conform to those also named by Paul: healings and exorcisms.”

“نعم اعتقد ان يسوع من الارجح انه قام باعمال نظر اليها المعاصريين انها معجزات .وهذا الامر ليس فيه صعوبة لتخيله كما يسمية بولس ايضاً ” الشفاء واخراج الشياطين “

-Paula Fredriksen (‘Jesus of Nazareth, King of the Jews.’)

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: