أضف تعليقاً

تفسير اية لم تسمعوا صوته قط من النواحي اليهودية من قراءات حنا السرياني

Capture

تفسير اية لم تسمعوا صوته قط من النواحي اليهودية من قراءات حنا السرياني

بحسب الفكر اليهودي، بعد فترة اتنهاء عصر النبوة بعد ملاخي، أختار الله طريقة اخرى للتواصل مع شعبه
عن طريق صوت أتي من السماء أو صوت خارج من سحابة المجد الشخيناه שכינה التي كانت تحل في الهيكل أو في المجامع المعتبرة حيث كانت تظهر للراباوات الإجلاء و الموقرين فقط حيث ذكر في التلمود الأورشليمي
بأن كان الرابي شيشيت كان اعمى و لم يشعر بوجود الشخيناه عندما ظهرت في معبد Shaf we-Yatib of Nehardea و في المعبد الذي في Huzal سمع الراباوان صموئيل و لاوي صوت الشخيناه و هو يقترب و يبتعد

‏Meg. 29a

و يقول الرابي ابن زوما الذي عاش في نهاية القرن الاول بأن الصوت كان يشبه صوت الحمامة
تم اعتبار هذا الصوت هو صوت الروح القدس أو الصوت الالهي فعلا في الكتابات اليهودية خاصة في ترجم سفر اخبار الأيام 2:12 (1)

بحسب علمي أختفى هذا الصوت في فترة التي سبقت دمار الهيكل و أقتصر الامر على ظواهر غريبه تحدث ليلاً كما جاء في التلمود

عَلَّمَ حَخاماتنا: قبل اربعين سنة من خراب الهيكل الثاني لم تعد القرعه تصيب الأيمن، ولم يعد “شريط التحذير” يَبْيَضّ، ولم يعد السرج الغربي يضيء، وكانوا ابواب الهيكل يفتحون من تلقاء ذاتهم، حتى صرخ بهم ربان يوحنان بن زكاي. قال له: (ايها) الهيكل، (ايها) الهيكل! لماذا انت تُرعب نفسك؟ عارفٌ أنا ان خرابك عتيدٌ، فقد تنبأ عليك زَكَرِيَّا بْنِ عِدُّو (زكريا 1:11) “اِفْتَحْ أَبْوَابَكَ يَا لُبْنَانُ، فَتَأْكُلَ النَّارُ أَرْزَكَ”.)(2)

قارن هذه الكلام مع كلام يسوع الموجه لليهود عن عدم سماعهم صوته الله و هو بمثابة توبيخ لهم على خطاياهم و غرورهم و خلو جيلهم من رجل يستحق أن يسمع هذا الصوت الذي كان يسمعه الراباوات من قبلهم بحيث جاء في مدراش سفر المزامير بأن الرابي يوناثان قال بأن الشخيناه (سحابة المجد الالهي) كانت تنادي لثلاثة سنوات و نصف و تقول اُطْلُبُوا الرَّبَّ مَا دَامَ يُوجَدُ. ادْعُوهُ وَهُوَ قَرِيبٌ فلم يرد احد أن يسمع كلامها، فقالت لاحقا أَصْغَيْتُ إِلَى الَّذِينَ لَمْ يَسْأَلُوا. وُجِدْتُ مِنَ الَّذِينَ لَمْ يَطْلُبُونِي

المراجع

____________________
(1) R. T. France, The Gospel of Mark : A Commentary on the Greek Text (Grand Rapids, Mich.; Carlisle: W.B. Eerdmans; Paternoster Press, 2002), 78.

(2) תלמוד בבלי, סדר מועד, מסכת יומא, דף לט עמוד ב:

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: