أضف تعليق

لماذا لا أضع حداً لخطاياي القبيحة في هذه اللحظة القديس اغسطينوس قراءات حنا السرياني

addjpg-300x198

لماذا لا أضع حداً لخطاياي القبيحة في هذه اللحظة القديس اغسطينوس

كنت اسأل نفسي : (لماذا لا أضع حداً لخطاياي القبيحة في هذه اللحظة)!
وبينما كنت أبكي بأسى بالغ في قلبي، سمعت صوت طفل يغني في البيت المجاور. لم أستطع أن أُميِّز ما إذا كان صوت صبي أو صبية، لكنه أخذ يردد مرة بعد اخرى عبارة (خذه و أقرأ، خذه و أقرأ). حينئذ رفعت بصري، وفكرت بجد فيما إذا كانت هناك لعبة من نوع ما أعتاد الاطفال أن ينشدوا كلماتها بهذه الطريقة، لكنني لم أستطع ألتذكر أني سمعتهم من قبل. كبحت جماح دموعي، وأستويت واقفاً، حدثت نفسي بأن هذا يمكن أن يكون فقط أمراً إلهيا بأن أفتح كتابي المقدس و أن أقرأ المقطع الاول الذي ستقع عليه عيناي.

St Augustine, confessions, trans R. S. Pine-Coffin (New York : Penguin books, 1961) VIII, 12.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: