أضف تعليق

الشهوة للزني هي موت ؟ St. Nikolai Velimirovich

capture

الشهوة للزني هي موت ؟ St. Nikolai Velimirovich

ترجمة مدونة ميمرا يهوه

لا احد تحتله الشهوة دون ان يكون هناك صراع كبير.وقد تكلم الآباء القديسون عن شهوة الزني ووصفوها انها كالموت .وعندما يتخلص الزاني من شهوة الزني كانه اقام نفسه من بين الاموت .

فالذين يعيشون في العالم نجدهم لديهم شهوة الزني من خلال النظر وبالنسبة للذين يعيشون حياة الزهد في البرية تلتهب لديهم العاطفة من خلال الافكار والخيال .

فالقديسة سارة هي زاهده عظيمة .تعرضت لعذاب الشهوة المجنونة للزني لمدة 13 عاماً .لكنها دائماً كانت تنتصر وتهزمها بفعل الصلاة مما جعلها تبتعد بعيداً عنها .

وفي احد المرات جاء اليها الزني بشكل كريه في شكل جسد .وقال لها “سارة لقد هزمتيني ” فاجابة سارة بتواضع “انا لم اهزمك ولكن الرب يسوع قد هزمك “.ومنذ ذلك الوقت وفكر الزنا تركها الي لابد .

عندما سأل القديس بيمن كيف يمكن الصراع ضد جنون الشهوه .فاجاب :اذا كبح الانسان البطن واللسان سيكون قادر علي التحكم في نفسه “

وقال القديس انطونيوس انه يوجد ثلاث محركات للجسد وهي الحركة الطبيعية والثانية والثانية نتيجة انفلاته في الغذاء والثالثة من الشياطين .

وقال آخرون ان الذراع الايمن للزني هو الغضب والكبرياء والذات ومع ذلك نتفق جميعاً ان الاعتدال مع جهاد الانسان المعتمد علي مساعده الرب هو امر ضروري للتخلص من هذه الشهوه التي تسبب الاشمئزاز وتقتلعها من جزورها .وانه من الممكن ان يحفظ الانسان نفسه في الطهاره .وهناك شهود لهذا .فالقديس موسي الاسود الذي عاش خمسون عام في العالم وعشر سنين في الدير .فكانه عاش الستين عاماً في طهارة بتولية تماماً .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: