أضف تعليق

علم اللاهوت الدفاعي “فن الرد علي الشبهات”مقدمة عامة

علم اللاهوت الدفاعي “فن الرد علي الشبهات” مقدمة عامة

ما هو تعريف علم اللاهوت الدفاعي  Apologetics theology ؟

التعريف اللفظي جاء اللفظ اليوناني لكلمة الدفاع “ابلوجيا” ἀπολογία من كلمة” ابولوجوماي ”  ἀπολογέομαι التي تعني الدفاع عن النفس او الكلام المقابل .فالكلمة تعني في اللفظ العام رد علي اتهام او رد علي أدعاء في محاكمة قانونية كما كان الوضع في اثينا القديمة من حق المتهم ان يدحض الاتهامات الموجهة اليه. ولعل اشهر الامثلة العامة هو كتاب “دفاع سقراط” الذي نسخه افلاطون اثناء دفاع سقراط عن نفسه حينما اتهم بافساد الشباب وعدم الايمان بالآلهة في المدينة.

الدفاع في السياق الكتابي

تظهر كلمة ابلوجيا والفعل ابلوجوماي في عدد من الاشكال في العهد الجديد مثل المحاماه او تبرئة او احتجاج.ونجد في سفر اعمال الرسل 19 : 33 دفع اليهود لشخص يدعي اسكندر ليدافع عنهم ويحتج لشعب افسس ان هناك فرق بين المسيحي واليهودي وان بولس لا ينتمي اليهم ولكن لم يستجيبوا لدفاعه وظلوا يصرخون لارطاميس.

وايضاً تاتي الكلمة للاشارة الي الدفاع عن الايمان واعلان الايمان بالرب يسوع المسيح وخصوصا ما جاء في رسائل بولس وفي مواضع متعدده وقول الرب يسوع بفمه ومتى قدموكم إلى المجامع والرؤساء والسلاطين فلا تهتموا كيف أو بما تحتجون أو بما تقولون،. لان الروح القدس يعلمكم ما ستقولوه (لوقا 12 : 11) أي انكم ستقدمون حجج مقاده بالروح القدس لا تحملون اي هم من ناحية كيف او بما تحتجون وايات اخري اشارة الي هذا المفهوم مثل ما جاء في (لوقا 21  : 14 , اعمال الرسل 22 : 1 واعمال الرسل 24 :10 واعمال الرسل 26 : 2 واعمال الرسل 26  : 24 )

بولس ايضاً استخدم هذا المفهوم في رسائله ومنها ما جاء في الرسالة الي اهل كورنثوس حينما كان يدافع ضد الانتقادات ضد رسوليته في كورنثوس الاولي 9 : 3 وكورنثوس الثانية 12 : 19  .ووصف بولس الوثنين ان لديهم ناموس وضميرهم الخاص بهم سيحتج عليهم اي يقدم دفاع في رسالة رومية 2 : 15 .ويقول بولس انه في دفاعه الاول لم يحضر احد في رسالة تيموثاوس الثانية 4: 16 .في الاشارة الي محاكمته ونجد ان استخدام بولس يشابه ما جاء في انجيل لوقا .وقد اعرب بولس ايضاً عن تقديره لاهل فيلبي قائلاً عن المحاماه عن الانجيل ودعم اهل فيلبي له في السجن ( فيلبي 1 : 7 ) ونجد ان بولس لا يركز علي الدفاع عن نفسه بل ما يشغله هو الانجيل فخدمة بولس تضمنة الدفاع عن الانجيل بشكل واضح .

وفي رسالة بطرس الاولي 3 : 15 نجد ان المؤمنين دائما يجب ان يكونوا مستعدين لمجاوبة كل من يسال عن رجاء المسيح فينا .

ويجب ان نلاحظ ان العهد الجديد لم يستخدم مصطلح ابلوجيا او ابلوجوميا كمصطلح تقني لعلوم الدفاع المسيحية الحديثة بل الفكره ببساطة هو تقديم دفاع عن سبب الايمان ويدعم هذا المفهوم ثلاثة نصوص واضحه مثل فيلبي 1 : 7 , 16 وخصوصا بطرس الاولي 3 : 15 .ولا يوجد أي نظام ثابت للدفاع في العهد الجديد ومع بداية القرن الثاني  ظهرت كتب دفاعية للمدافعين عن المعتقدات والممارسات المسيحية ضد عدد من الهجمات المختلفة .عرف هؤلاء بالمدافعين ولعل ابرز المدافعين يوستينوس الشهيد الذي كتب كتب مثل الحوار مع تريفوا والدفاع الاول والدفاع الثاني وايضاً كتاب ترتليان  المسمي Apologeticum .

تعريف المدافع المسيحي: هو الشخص الذي يقدم الحجج او الدفاع عن الايمان .ويطور الدفاع بالفكر ويتناول المدافع المسيحي القضايا العلمية والتاريخية والفلسفية والاخلاقية والدينية واللاهوتية والثقافية . وقد قال احدهم ” “ينبح الكلب عندما يتعرض سيده لهجوم .وساكون جباناً اذا رأيت الحق الالهي يهاجم وما زلت التزم الصمت “

ما هي خدمة اللاهوت الدفاعي

  • هي خدمة إراحة النفوس الباحثة عن الحق المشتته فكرياً.

  • هي خدمة تكشف هشاشة المعترضين وتكشف قوة الكتاب المقدس .

  • هي خدمة تخاطبك انت لتري مدي قوة كلمة الله.

هدف المدافع هو إيضاح النص الذي شوه المشكك معناه المدافع هو مثل الرسام الذي يعيد رسم اللوحة الي رسمها المشكك بشكل سيّء

ما هي اهداف المدافع المسيحي؟ يقول الدكتور غالي

هو في مجمله يهدف الي الوصول الي اليقين بصحة الايمان لانه ثابت ايمانيا .وهو هدفه للاخرين 

1- مجاوبة كل من يسال عن سبب الرجاء الذي فينا كما قال بطرس الرسول لكي يرد علي كل من يهاجم ويوضح حقيقة الايمان 

2-المحاماة عن الانجيل والبشارة وتثبيته كما قال بولس الرسول لكي يتم الحفاظ علي الايمان كما هو في الكنيسة الاولي والعصر الرسولي وتسليمه لمن ياتي فيما بعد بدون تغيير او انحراف

3- التصدي لكل محاولات زعزعت الايمان والتشكيك فيه وتعميقه اكثر ليثبت امام كل محاولات التشكيك من اول التشكيك في وجود الله الي شيئ صغير مثل التشكيك في اصالة اي كلمة في الكتاب المقدس

4-تصحيح بعض الافكار الخطأ واعتقادات خطأ عن الايمان المسيحي التي يروجها البعض للتشكيك ويرددها اخرين بدون فهم او دلااسة  

5- حماية صغار النفوس وبخاصه الشباب من تاثير الشبهات المختلفة علي ايمانهم وبخاصه انهم ليس لهم لا العمق الايماني ولا المعرفة الكتابية الكافية 

6-توضيح سلامة الايمان امام الافكار والمعتقدات الاخري وهو يساعد اللاهوت المقارن 

7- ازالة العثرات من امام من يريدوا ان يقبلوا الايمان ولكن تقف امامهم بعض الشبهات حجر عثرة في طريق ايمانهم فهو يساعد علي توضيح وتقديم الايمان الصحيح بطريقة واضحة ومقبوله لهم وبهذا  فهو مساندة لخدمة التبشير و الاشتراك في نعمتها

فائدة الردود علي الشبهات تتلخص فيما ذكره القديس اغسطينوس  حينما تكلم عن فائدة الهراطقة Heretics Usefulness قائلاً:

  • أولئك الناس الذين يتحدونا من خلال سوء عرضهم للآيات، يأتوا بنا إلى هذا الدرس. هم في الواقع يأتوا بنا إلى هنا، أي إلى معرفة الأسرار، وذلك إذا كنا فقط نعيش حياة فاضلة،

  • وإيماننا ثابت في المسيح، ولا نرغب في الطيران من العش قبل الوقت.
    لذا، أيها المسيحيين الأعزاء، لاحظوا فائدة الهراطقة، بالطبع أقصد “فائدةبمعنى: أن الله يخرج فائدة حسنة حتى من الناس الأردياء. لكن هم أنفسهم يجازون طبقاً لما كانت عليه نواياهم، وليس بحسب الخير الذي ينجزه الله من خلالهم.

  • لنأخذ مثال يهوذا: أي مقدار من الخير أنجزه الله من خلاله! إذ بواسطة آلام الرب تم خلاص كل البشرية. فلتتميم آلام المسيح، خانه يهوذا. وهكذا الله، يُحرِّر الأمم من خلال آلام إبنه، وفي نفس الوقت يعاقب يهوذا على جريمته.

  • الآن، بالنسبة للأسرار المخفية بداخل هذه الآيات، لا أحد من أولئك المكتفين بإيمان بسيط سينقب فيها، وبالتالي لن يكتشفها أحد – لأنه لم ينقب فيها أحد – إن لم يكن ذلك نتيجة لإثارة وهياج المعترضين المخادعين

  • فعندما يصدر الهراطقة تهمهم الباطلة، ينزعج الصغار بدرجة كبيرة، وعندما ينزعجون يبحثون، وبحثهم يكون مثل ضرب رؤوسهم عند أثداء أمهم، حتى ما تعطي الأم (الكنيسة) مقدار من اللبن كاف لإطعام صغارها.

  • إذن، هم يبحثون نتيجة لإنزعاجهم، أما أولئك الذين يعرفون وقد تعلموا هذه الأمور لكونهم درسوها – ولكون الله إستجاب لهم وفتح نتيجة قرعهم – من جانبهم يفتحون لأولئك المنزعجين.

  • وهكذا يحدث أنه بينما يزاول أولئك الهراطقة سفسطتهم (مغالطتهم) بغرض تضليل الآخرين وإغوائهم على الخطأ، هم في الواقع يظهرون أنفسهم ذو فائدة لأجل إكتشاف الحق. لأن البحث عن الحق كان سيجرى بأقل حماسة، لو لم يكن أمامهم هؤلاء الخصوم.

  • والكتاب المقدس يقول أنه يجب أن تكون هناك هرطقات:
    لأنه لا بُدَّ أن يكون بينكم بدع أيضاً ليكون المزكَّون ظاهرين بينكم” (1 كو 11: 19)

يسوع والحجه والدفاع

يسوع كان من المخضرمين الذي يقدر قيمة الادله. ويدعم الادله بامثله.قال لي صديقي الملحد ان يسوع في الحقيقة ذكي وهو يقدر قيمة الحقيقة والادله.ونجد ان هذا الامر واضح جداً في السياق الداخلي للاناجيل.الكنيسة تركز علي يسوع المتواضع والمحب .لكن لا تركز علي يسوع الاكثر ذكاءاً.

في كتاب The Apologetics of Jesus للكاتب نورمان جيسلر وباتريك زيكيران .تحدثوا عن يسوع كمعلم يتكلم بمنطقية يستخدم الحجج ببراعة شديده.فاشاروا الي ان يسوع استخدم امثال مذكوره في الاناجيل باستخدام حجة تسمي برهان الخلف” reductio ad absurdum ” هي برهنة أساسها إثبات صحة المطلوب بإبطال نقيضه أو فساد المطلوب بإثبات نقيضه .

في متي 12

22 حينئذ أحضر إليه مجنون أعمى وأخرس فشفاه، حتى إن الأعمى الأخرس تكلم وأبصر.
23 فبهت كل الجموع وقالوا: «ألعل هذا هو ابن داود؟»
24 أما الفريسيون فلما سمعوا قالوا: «هذا لا يخرج الشياطين إلا ببعلزبول رئيس الشياطين».
25 فعلم يسوع أفكارهم، وقال لهم: «كل مملكة منقسمة على ذاتها تخرب، وكل مدينة أو بيت منقسم على ذاته لا يثبت.
26 فإن كان الشيطان يخرج الشيطان فقد انقسم على ذاته. فكيف تثبت مملكته؟
27 وإن كنت أنا ببعلزبول أخرج الشياطين، فأبناؤكم بمن يخرجون؟ لذلك هم يكونون قضاتكم!
28 ولكن إن كنت أنا بروح الله أخرج الشياطين، فقد أقبل عليكم ملكوت الله!

استخدم يسوع حجة برهان الخلف reductio ad absurdum في الرد علي اتهام الفريسيين له بانه يخرج الشياطين بقوه الشيطان نفسه.يسوع يبرهن لهم ان كلامهم منقسم وبه تناقض .فقال ” فعلم يسوع أفكارهم، وقال لهم: «كل مملكة منقسمة على ذاتها تخرب، وكل مدينة أو بيت منقسم على ذاته لا يثبت. فإن كان الشيطان يخرج الشيطان فقد انقسم على ذاته. فكيف تثبت مملكته؟
وإن كنت أنا ببعلزبول أخرج الشياطين، فأبناؤكم بمن يخرجون؟ لذلك هم يكونون قضاتكم!

فنجد ان يسوع اخذ فرضية الفريسيين انه يخرج الشياطين بقوه الشيطان. وقال انه لو كان هو يفعل هذا بقوه الشيطان لطرد شياطين.اذا يوجد شياطين يخرجون شياطين.اذا المملكة منقسمة علي ذاتها وضد نفسها.وأي مملكة او مدينة منقسمه علي ذاتها صراعها الداخلي يؤدي الي تدميرها.وايضاً اشار يسوع الي اشخاص يهود معاصرين له يخرجون الشياطين .فان كانوا يعتقدون ان هؤلاء يخرجون الشياطين بقوه الله .فلماذا لا يعتقدون ان يسوع يفعل هذا الامر؟ فنجد هنا ان يسوع استخدم حجة برهان الخلف لاعلان ان ادعائهم بانه يخرج الشياطين ببعلزبول هو مجرد اختلاق لتناقض سخيف ”

وايضاً في مقاله بعنوان يسوع الفيلسوف والمدافع اشار المفكر Doug Groothuis علي مثال اخر لاستخدام يسوع حجة برهان الخلف reductio ad absurdum :

“عندما سال يسوع الفريسيين قائلاً “ ماذا تظنون في المسيح؟ ابن من هو؟» فكان رد الفريسيين انه ابن داود فقال يسوع فكيف يدعوه داود بالروح ربا؟ قائلاً ” قال الرب لربي: اجلس عن يميني حتى أضع أعداءك موطئا لقدميك. مقتبساً من مزمور 110 : 1 نجد ان يسوع استخدم مصدر مقبولاً لدي الفريسيين. واختتم بسؤال كيف يدعوه داود بالروح رباً .وان كان داود دعاه رباً فكيف يكون ابنه ..! ونجد ان ما طرحه يسوع ابكم به الفريسيين فقال الكتاب فلم يستطع احد ان يجيبه بكلمة . ( متي 22 : 41 – 46 ) فيمكننا ان نبسط حجة يسوع كالاتي :-

·         ان كان المسيح هو مجرد ابن لداود “من نسله “فداود لا يمكن ان يدعوه رباً .

·         لما اذا دعاه داود رباً في مزمور 110

·         لتعتقد بالمسيح لابد ان تراه كداود كرب وليس مجرد انه من نسل داود .

·         بالتالي المسيح هو ليس مجرد انساناً فقط ابن لداود.

فيسوع لم ينفي ارتباطه بنسل داود .فهو ابن لداود واشار انجيل متي 1 : 1 الي هذا .وقبل يسوع هذا اللقب دون اعتراض في متي 20 : 30 – 31 لكن ما اراد يسوع اثباته انه ليس مجرد من نسل داود بل هو الرب باستشهاد من داود نفسه.واستخدم يسوع حجة برهان الخلف لاعلان هذا.فسعي يسوع للتوضيح لمستمعيه من هو المسيح الذي هو نفسه المسيح ”

كان يسوع قوي جداً في استخدام المنطق والحجج السليمة .لذلك يجب ان يتحلي اتباعه والمؤمنين به بالبراعة وروعة استخدام البراهين والمنطق والحجج السليمة.

يقول سين ماكدويل استخدم يسوع كمدافع التفكير المنطقي للرد علي الانتقادات علي سبيل المثال , ما جاء في متي الاصحاح الثاني والعشرين:-

23 في ذلك اليوم جاء إليه صدوقيون، الذين يقولون ليس قيامة، فسألوه

24 قائلين: «يا معلم، قال موسى: إن مات أحد وليس له أولاد، يتزوج أخوه بامرأته ويقم نسلا لأخيه.

25فكان عندنا سبعة إخوة، وتزوج الأول ومات. وإذ لم يكن له نسل ترك امرأته لأخيه.

 26 وكذلك الثاني والثالث إلى السبعة.

27 وآخر الكل ماتت المرأة أيضا.

28 ففي القيامة لمن من السبعة تكون زوجة؟ فإنها كانت للجميع!»

29 فأجاب يسوع وقال لهم: «تضلون إذ لا تعرفون الكتب ولا قوة الله.

 30 لأنهم في القيامة لا يزوجون ولا يتزوجون، بل يكونون كملائكة الله في السماء.

 31 وأما من جهة قيامة الأموات، أفما قرأتم ما قيل لكم من قبل الله القائل:

 32 أنا إله إبراهيم وإله إسحاق وإله يعقوب؟ ليس الله إله أموات بل إله أحياء».

فيسوع يضع خطوط عريضة من لادلة لاثبات انه هو المسيا .بجانب محبة للناس وشفاء الناس واعلان ملكوت الله نجد ان يسوع اهتم ايضاً بالدفاع عن الحقائق الكتابية ودعمها بشكل ايجابي بادله تؤيد رؤيته .

ولم يكن يسوع منشغلاً للانتصار بالحجج لاجل مصلحته الخاصة .بل كان الهدف الاسمي والاكبر رؤيته للناس تتبعه لتختبر الحياة الابدية  ( يوحنا  17 : 1- 5 ) .وقد استخدم يسوع الدفاع كاداه هامة .وانتهج يسوع منهج فريد في الدفاع .يقول الفيلسوف دالاس ويلارد:-

‘Jesus’ aim in utilizing logic is not to win battles, but to achieve understanding or insight in his hearers…He presents matters in such a way that those who wish to know can find their way to, can come to, the appropriate conclusion as something they have discovered-whether or not it is something they particularly care for.’”

ان غاية يسوع من استخدام المنطق ليس لاجل كسب معركة .ولكن تحقيق الفهم والبصيره في مستمعيه …ويعرض المسائل بمثل هذه الطريقة لؤلئك الذين يرغبون في المعرفة بنفس الطريقة لياتوا اليه .فيمكنهم ان يتوصولوا من خلال الاستنتاج الي استكشاف الامر او عدمه وهذا هو الشئ الذي يهتمون به بشكل خاص ”

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: