أضف تعليق

قتل كاسر السبت جامع الحطب العنف في العهد القديم ديفيد لامب بتصرف ج 20

قتل كاسر السبت جامع الحطب العنف في العهد القديم

هناك بعض القوانين القاسية مثل قتل كاسر السبت وخصوصاً قصة الرجل جامع الحطب  في العهد القديم . عندما كان شعب اسرائيل في البرية وجدوا رجل يجمع الحطب في يوم السبت . واتو به الي موسي وهارون وكل الجماعة .وتم رجمه,.

سفر العدد

32 ولما كان بنو إسرائيل في البرية وجدوا رجلا يحتطب حطبا في يوم السبت. 33 فقدمه الذين وجدوه يحتطب حطبا إلى موسى وهارون وكل الجماعة. 34 فوضعوه في المحرس لأنه لم يعلن ماذا يفعل به. 35 فقال الرب لموسى: «قتلا يقتل الرجل. يرجمه بحجارة كل الجماعة خارج المحلة». 36 فأخرجه كل الجماعة إلى خارج المحلة ورجموه بحجارة، فمات كما أمر الرب موسى.

قد تسال سؤالاً أي نوع هذا الاله ليرسل رجل يحطب الي النار ؟

كسر قوانين الدول وخصوصا امر ما يعتبر خيانة وعقوبته الاعدام قد تستقبله انه امر عادي .هذا كسر القانون ويستحق الاعدام .فيجب ان ندرس الواقع القديم قبل ان نحكم علي القصة .

 ببساطة اعمال الرجل هذا تجاوزت مجرد العصيان . لكن علينا ان نعرف اولاً ما هو رؤية الرب للسبت ليفعل هذا ؟

كان السبت مهماً ليهوه .واراد يهوه ان يكون مهماً لشعبة .من الصعب جداً ان تتخيل شيئاً اهم من خلق الكون ؟ هل لك ان تتخيل ان الرب في بداية الخليقة جعل السبت . اذا السبت يشكل اهمية كبري للرب .بحسب التكوين 2 : 3

3 وبارك الله اليوم السابع وقدسه، لأنه فيه استراح من جميع عمله الذي عمل الله خالقا.

وفي سفر الخروج 20 : 11  فرح الرب بالخلق وتوقف الخلق فقدس يوم السبت لانتظار وليده الاول الانسان والبشرية في ملئها .

لأن في ستة أيام صنع الرب السماء والأرض والبحر وكل ما فيها، واستراح في اليوم السابع. لذلك بارك الرب يوم السبت وقدسه.

فهو ليس راحة فقط بل هو تذكر للعلامة بين اسرائيل والرب

وفي خروج 33

13 «وأنت تكلم بني إسرائيل قائلا: سبوتي تحفظونها، لأنه علامة بيني وبينكم في أجيالكم لتعلموا أني أنا الرب الذي يقدسكم،

17 هو بيني وبين بني إسرائيل علامة إلى الأبد. لأنه في ستة أيام صنع الرب السماء والأرض، وفي اليوم السابع استراح وتنفس».

وكان يوم السبت ايضا له هدف العدالة وعدم عمل العبيد بالقمع فلا يستطيع السيد ان يجبر العبيد في العمل يوم السبت بحسب خروج 20 : 10

10 وأما اليوم السابع ففيه سبت للرب إلهك. لا تصنع عملا ما أنت وابنك وابنتك وعبدك وأمتك وبهيمتك ونزيلك الذي داخل أبوابك.

تثنية 5

14 وأما اليوم السابع فسبت للرب إلهك، لا تعمل فيه عملا ما أنت وابنك وابنتك وعبدك وأمتك وثورك وحمارك وكل بهائمك، ونزيلك الذي في أبوابك لكي يستريح، عبدك وأمتك مثلك.

فجمع الحطب ليس فيه اي اذي .لكن هو طريقة للتمرد علي اخلاص الرب وعهده وخلقة .كما ان عقاب الرب لكسر السبت يشير لهم باهمية يوم السبت .ويوجد قانون بعدم كسر السبت ومن يكسرة يقتل .اذاً ان كنت تذهب لاي دولة في العالم انت ستكون مقيد بالقانون وستتبعه .

ونلاحظ عدم تخصيص السبت للراجة الا بعد حادثة العجل الذهبي في خروج  31 : 15 ستة أيام يصنع عمل، وأما اليوم السايع ففيه سبت عطلة مقدس للرب. كل من صنع عملا في يوم السبت يقتل قتلا.

ووضع الرب قانون يشبه قوانين الدول في الخيانة بحسب الخروج 35

2 ستة أيام يعمل عمل، وأما اليوم السابع ففيه يكون لكم سبت عطلة مقدس للرب. كل من يعمل فيه عملا يقتل. 3 لا تشعلوا نارا في جميع مساكنكم يوم السبت».

ومن المفترض ان جامع الحطب كان يعلم ان ما يرتكبه جريمة .والجميع يعرف عقوبة الفعل .فكان جمع الحطب هو اعلاان تمرد وعدم ثقة وعصيان .وقرر الرب ان لا يكون متساهل مع الامر هذا ليس تحديد مصير جامع الحطب فهو مصيرة في يد الرب .لكن الرب وضع حداً للعصيان نحن لا نعرف كل تفكير جامع الحطب .لكن نعلم انه كان غير واثق في الرب .فالرب الذي غذي اسرائيل بالمن عندما خرجت من مصر بحسب خروج  16 : 35

3 وقال لهما بنو إسرائيل: «ليتنا متنا بيد الرب في أرض مصر، إذ كنا جالسين عند قدور اللحم نأكل خبزا للشبع. فإنكما أخرجتمانا إلى هذا القفر لكي تميتا كل هذا الجمهور بالجوع». 4 فقال الرب لموسى: «ها أنا أمطر لكم خبزا من السماء. فيخرج الشعب ويلتقطون حاجة اليوم بيومها. لكي أمتحنهم، أيسلكون في ناموسي أم لا. 5 ويكون في اليوم السادس أنهم يهيئون ما يجيئون به فيكون ضعف ما يلتقطونه يوما فيوما».

كما ان توقيت الحادث مهم .فسفر العدد 14 يحتوي علي وعود الرب وتمرد الشعب وسفر العدد 16 يظهر تراخي الشعب في اتباع وصايا الرب وسلسلة من التمرد .

لا اعتقد ان كسر السبت ما زال صالح لنا كمسيحين .ويسوع لم يساند عقوبة القتل لمن كسر السبت .لكنه سمح للتلاميذ بتركه وكثيراً ما شفي اناساً في السبت .وبينما نناقش شده العقوبة في السبت ينبغي ان نعلم ان السبت والهدف منه هو النعمة امر الرب شعبة بالراحة .فالامر بالراحة هو شئ صالح .يعاني الناس اليوم من العديد من الامراض بسبب عدم الراحة .مثل الارهاق والاجهاد والسكتات الدماغية وغيره نتيجة عدم وجود راحة .وفي كثير من الاحيان ينصح الطبيب المريض ان ياخذ قسطاً من الراحة .فالرب اعطي وصية من الآف السنين .والبشر يعرفون الراحة جيداً ولكن ما زلنا بحاجة للرب ان يذكرنا بالرحة .انا ممتن له لامر الراحة .فمن الواضح انه يبارك هذا اليوم .احب اقول للناس ان الهي يامرني بالراحة .

في اسطورة انوما اليش كان الاله مردوخ خلق البشر لاجل خدمة الالهة الاخري حتي تتمكن الالهة الاخري من ان تستريح .حتي الالهة في الاسطورة تستريح !

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: