أضف تعليق

هل سنري الابن ام الروح القدس ام الآب في السماء ؟

هل سنري الآب والابن والروح القدس في السماء .

نحن نؤمن ان الله واحد له ثلاثة اقانيم . الآب والابن والروح القدس قد اخبرنا الكتاب عن عدم قدرتنا عن رؤية الله بلاهوته .

في تيموثاوس الاولي 6

13 أوصيك أمام الله الذي يحيي الكل، والمسيح يسوع الذي شهد لدى بيلاطس البنطي بالاعتراف الحسن

14 أن تحفظ الوصية بلا دنس ولا لوم إلى ظهور ربنا يسوع المسيح

15 الذي سيبينه في أوقاته المبارك العزيز الوحيد: ملك الملوك ورب الأرباب

16 الذي وحده له عدم الموت، ساكنا في نور لا يدنى منه، الذي لم يره أحد من الناس ولا يقدر أن يراه، الذي له الكرامة والقدرة الأبدية. آمين

النص واضح ان لا يقدر احد ان يراه وهو عن الله الواحد الآب والابن والروح القدس . الاية 16 تحسم الامر ولا يمكن لاحد ان يراه . وبما ان التجسد راينا فيه الله من خلال حجاب الجسد هكذا سيكون في السماء فالآب والابن والروح القدس لا يمكن ان نراهم بل سنري الرب يسوع بجسده الممجد . وهذا مذكور عن الآب في يوحنا 6

46 ليس أن أحدا رأى الآب إلا الذي من الله. هذا قد رأى الآب.

فلا احد يستطيع ان يري الآب . فلابن الذي في حضن الآب هو الذي خبر .

اذا من سنري في السماء يقول لنا في رسالة العبرانين 1 : 3

3 الذي، وهو بهاء مجده، ورسم جوهره، وحامل كل الأشياء بكلمة قدرته، بعد ما صنع بنفسه تطهيرا لخطايانا، جلس في يمين العظمة في الأعالي

كورنثوس الاولي 1

 1 :9 امين هو الله الذي به دعيتم الى شركة ابنه يسوع المسيح ربنا

فالمقصود من هذه الاية الي انه من خلال التجسد ثم القيامة والصعود اصبحنا علي شركة فنحن المخلوقات المحدوده اصبح لنا وسيلة هو شركة الله من خلال عمل التجسد .

هل نري الروح القدس ؟

الروح القدس ظهر في العهد الجديد علي هيئة حمامة وظهر في السنة نار بحسب اعمال الرسل 2 : 3 ظهر بامور يستطيع ادراكها البشر . فبالتالي هو غير مرأي لكن يري لنا بمظاهر ندركها ونعرفها .

فصعود جسد المسيح الممجد وارد في سفر الاعمال 1

9 ولما قال هذا ارتفع وهم ينظرون. وأخذته سحابة عن أعينهم.

فالله روح لا يري وكانت رؤيتنا للرب يسوع هي من خلال الجسد وفعل الاخلاء

ومن سيري الرب لابد ان يكون نقياً لذلك قال الرب يسوع طوبي لانقياء القلب لانهم يرون الله .

في رؤيا 22

3 وَلاَ تَكُونُ لَعْنَةٌ مَا فِي مَا بَعْدُ. وَعَرْشُ اللهِ وَالْخَرُوفِ يَكُونُ فِيهَا، وَعَبِيدُهُ يَخْدِمُونَهُ. 4 وَهُمْ سَيَنْظُرُونَ وَجْهَهُ، وَاسْمُهُ عَلَى جِبَاهِهِمْ.

فمن خلال وجه الرب يسوع بالجسد اللممجد سنري الله  .

وفي خروج 33 : 20 قال الرب لموسي لا احد يراني ويعيش  وايضا التثية 4 :12

فنحن نستطيع ان نري الله فقط من خلال وجه المسيح بحسب يوحنا 1 : 18 الله لم يره أحد قط. الابن الوحيد الذي هو في حضن الآب هو خبر.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: